• بحث
رغم التحذيرات وانتشار كورونا.. أكثر من 3 ملايين طالب يدخلون العام الدراسي الجديد
سانا

رغم التحذيرات وانتشار كورونا.. أكثر من 3 ملايين طالب يدخلون العام الدراسي الجديد

في ظل تحذيرات من خطورة افتتاح المدارس على طلاب المرحلة الابتدائية


قالت وكالة الأنباء السورية الناطقة باسم النظام السوري “سانا” إن 3 ملايين و 800 ألف طالب توجهوا إلى مدارسهم صباح 13 أيلول في أول أيام العام الدراسي الجديد.

ويأتي بدء العام الدراسي الجديد، بحسب سانا، مع اتخاذ الإجراءات الاحترازية للتصدي لفيروس كورونا.

وأثارت قضية الدوام المدرسي، في ظل الانتشار الواسع لفيروس كورونا، ضمن مناطق سيطرة النظام، جدلاً كبيراً بين المسؤولين خلال الأيام الماضية.

ورفضت وزارة التربية، ممثلة بالوزير الجديد “دارم الطباع” مقترحاً قدمه عميد كلية الطب البشري الدكتور “نبوغ العوا” لتأجيل بداية العام الدراسي، تجنباً لتفشي الفيروس أكثر.

وبرر وزير التربية، عبر تصريح أثار السخرية على مواقع التواصل الاجتماعي، رفضه لمقترح العوا: بأن الأخير لم يُغلق المشافي والجامعات قبل أن يُطالب بتمديد إغلاق المدارس.

وحذّر عميد كلية الطب البشري في وقت سابق من افتتاح المدارس في موعدها، واصفا الخطوة بأنها غاية في الخطورة.

وأعلنت حكومة النظام في 23 آب الفائت، تأجيل بداية العام الدراسي، لمدة أسبوعين، بعدما كان مقرراً في 1 أيلول الجاري.

وأصدرت وزارة التربية “بروتوكلاً” صحياً خاص بالمدارس، قالت أنه سيحد من انتشار فيروس كورونا.

وحمل البروتوكول توصيات إلى مديريات التربية في كافة المحافظات، لتسجيل الطالب في أقرب مدرسة إلى منزله، لتجنب استخدام المواصلات العامة، خاصة لطلاب الحلقة الأولى في التعليم الأساسي.

ونصّ البروتوكل على إعطاء دوائر الصحة المدرسية، إجازة لكل تلميذ أو معلم تظهر عليه أعراض إصابة تنفسية أو ارتفاعاً في الحرارة، مع تخصيص نصف ساعة أسبوعية لتقديم التثقيف الصحي حول جائحة كورونا.

ويتخوف الأهالي في مناطق سيطرة النظام من إرسال أولادهم إلى المدارس، خاصة الحكومية منها، مع الانتشار المتسارع لفيروس كورونا، والتصريحات الواضحة من وزارة الصحة بأن الأعداد المُصرّح بها هي فقط من أُجري لهم اختبار كورونا.

وعلّقت وزارة التربية، الدوام المدرسي، في 14 آذار الفائت، مع بدء انتشار فيروس كورونا في سوريا، لتُصدر لتقتصر الامتحانات النهائية على طلاب الشهادتين الإعدادية والثانوية، ويترفع باقي طلاب المراحل صفاً واحداً بدون امتحانات، بقرار صادر عن الفريق الحكومي، خلال نيسان 2020.

x