• بحث
النظام يشدد الإجراءات الأمنية في الوزارات والمديريات التابعة لها
المربع الأمني- دمشق (صوت العاصمة)

النظام يشدد الإجراءات الأمنية في الوزارات والمديريات التابعة لها

تلقّت الوزارات والمديريات في حكومة النظام السوري أمس، 19 أيار، كتاباً ينص على ضرورة تفتيش الموظفين والمراجعين، و”أخذ الاحتياطات اللازمة التي من شأنها منع أي تخريب” قد يحصل في تلك الدوائر.

وقال مصدر خاص لموقع “صوت العاصمة” إن الكتاب، الذي تأكد تعميمه على كافة الدوائر، شدد على ضرورة تفتيش الموظفين أثناء الدخول إلى الوزارة، وتسجيل اسم كل مراجع ورقم هويته الوطني، وساعة الدخول وإلى أي قسم.

وأضاف المصدر أنه تم التأكيد على فحص جميع السيارات العائدة للمديرية قبل تشغيلها، للتأكد من أنها “سليمة أمنياً”، إضافة للتأكد من سلامة سيارات مبيت العاملين، وفحصها بشكل دقيق قبل صعود الموظفين إليها.

ولم تُعرف الأسباب خلف هذا التشديد، خاصة أنها لا تحمل “صبغة وقائية”، إذا ما افترضنا أنه يريدون بها منع انتشار فيروس كورونا، والتخفيف من الأعداد الداخلة إلى الوزارات والمديريات، بل على العكس، حملت الإجراءات طابعاً أمنياً، وتشديداً غير مسبوق.

التشديد الأمني على الدوائر الحكومية، رافقه قرارات تخفيف للإجراءات الاحترازية المفروضة على الأسواق، حيث سمحت وزارة الإدارة المحلية لكافة المهن التجارية والخدمية المسموح بافتتاحها، بالعمل حتى الساعة السابعة بدلاً من الخامسة من كل يوم، بما في ذلك يوم الجمعة.

ونشرت الوزارة بياناً أشارت من خلاله إلى أن القرار يدخل حيز التنفيذ اعتباراً من اليوم، 20 أيار، وحتى نهاية عطلة عيد الفطر، منوهاً إلى ضرورة التقيد بمتطلبات الحفاظ على الصحة العامة.

وأصدرت وزارة النقل، أمس الثلاثاء 19 أيار، قراراً ينصّ على إعادة تشغيل رحلات الطيران الداخلية بين مطاري “دمشق الدولي والقامشلي”، حتى نهاية الشهر الجاري.

وأوضحت الوزارة في بيان نشرته عبر صفحتها الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” إن القرار يتيح للراغبين بالسفر جواً، حجز تذاكر الطيران من مكاتب شركات “السورية والخاصة” في كافة المحافظات.

من جانبه أصدر المجلس العلمي الفقهي في وزارة الأوقاف السورية في وقت سابق، قراراً يقضي بتعليق صلاة عيد الفطر لهذا العام “جماعة” في المساجد، وذلك جاء ضمن إطار الإجراءات الاحترازية المتخذة لمنع تفشي فيروس كورونا، واصفاً قراره بـ “حفاظاً للنفس ودفعاً للخطر”.

وأعادت وزارة الأوقاف، مطلع الشهر الجاري، افتتاح المساجد أمام المصلين لأداء صلاة “الجمعة فقط، ضمن ضوابط صحية وشروط حددتها في قراراها، تضمنت حضور كل مصلٍ مع كمامته، والالتزام بالتباعد بين المصلين مسافة لا تقل عن متر ونصف، وإغلاق المواضئ ومصليات النساء، على جانب التعقيم عند باب المسجد، في حين لا يزال قرار تعليق باقي صلوات الجماعة في الوقت الراهن.

وأعلنت وزارة الداخلية عودة العمل في كل من دوائر “الهجرة والجوازات، والمرور، والأحوال المدنية”، فيما حددت آلية العمل ونوع الخدمة ونسبة دوام العاملين، حسب ما ذكرت وكالة “سانا” الرسمية”.

المصدر: صوت العاصمة
الكاتب: فريق التحرير

  • 1.2K
  • 7
  •  
  •  
  •  
  •  
    1.2K
    Shares