محاولة اغتيال تستهدف قيادياً في ميليشيا الدفاع الوطني بريف دمشق

القيادي أصيب بعدة رصاصات ومرافقه بحالة حرجة

صوت العاصمة – خاص

أصيب قيادي في ميليشيا الدفاع الوطني ومرافقه مساء الجمعة 19 أيار الجاري جراء استهدافهما بالرصاص من قبل مجهولين في قرية حفير الفوقا بريف دمشق.

وقال مراسل صوت العاصمة إن القيادي في ميليشيا الدفاع الوطني محمود دياب والمعروف في المنطقة باسم أبو عزام أصيب ومرافقه بعدة طلقات نارية إثر محاولة اغتيال استهدفتها على أطراف البلدة.

وأضاف المراسل بأنّ المصابين تم اسعافهما إلى مشفى السيدة في بلدة صيدنايا لافتاً إلى أنّ الحالة الصحية لمتزعم المجموعة مستقرة بينما حالة مرافقه حرجة.

وعمل دياب قيادياً في ميليشيا درع القلمون قبل حلّها في العام 2018 ثم انتقل للعمل لصالح ميليشيا الدفاع الوطني بعد تشكيل مجموعة محلية في منطقة القلمون.

وشهدت بلدة زاكية في ريف دمشق أواخر شباط الفائت محاولتي اغتيال خلال 48 ساعة لاثنين من قادة مجموعات محلية في البلدة تتبعان لفرع الأمن العسكري والفرقة الرابعة.

وطبقت الحواجز العسكرية والأمنية في منطقة وادي بردى إجراءات أمنية مشددة وتفتيشاً للمارة عقب محاولة اغتيال أيمن الدالاتي أحد المتعاونين مع المخابرات الجوية في قرية كفير الزيت.