• بحث
اللقاح الروسي سبوتنيك V ـ الموقع الرسمي للقاح

رسمياً.. النظام يسجّل لقاح “سبوتنيك V” الروسي في سوريا

بعد تقارير تحدّثت عن تكفّل إسرائيل بتزويد النظام باللقاح الروسي

أعلن النظام السوري اليوم الإثنين 22 شباط، عن تسجيل لقاح سبوتنيك V الروسي، المضاد لفيروس كورونا المستجد.

وذكرت سفارة النظام في موسكو أنّه تم تسجيل اللقاح، والموافقة على استعماله في الأراضي السورية، وفقا لما نقلت وسائل إعلام روسية.

ويأتي الإعلان الرسمي بعد تقارير أفادت بأن إسرائيل تكفّلت بتزويد النظام باللقاح الروسي، ضمن “بندٍ سرّي” في عملية “تبادل الأسرى” التي تمّت مؤخّراً برعاية موسكو، وهو ما نفته خارجية النظام ورئيس وزراء إسرائيل بنيامين نيتنياهو.

وفي تعليق مقتضب على تقارير إعلامية بشأن إمكانية توريدات لقاح سبوتنيك للنظام، قال المتّحدّث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف لوكالة نوفوستي الروسية أمس الأحد، بأنّ روسيا كانت ولا تزال تساعد “سوريا”، دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

وأجرت روسيا جولتين من اللقاح لجنودها في سوريا، إذ أعلنت وزارة الدفاع الروسية منتصف الشهر الجاري، عن بدء المرحلة الثانية من تطعيم عسكرييها ضد فيروس كورونا، بينما لم يخضع السوريون في البلاد لأي من عمليات التطعيم.

وبدأت الحملة الأولى في 25 يناير الماضي، بعد أن “وصلت كمية كافية من اللقاح” بحسب ما ذكرت وسائل إعلام روسية.

وكشفت مصادر خاصة لـ “صوت العاصمة” قبل أيام قليلة عن وصول دفعة من لقاح “سبوتنيك” الروسي إلى سوريا، مبيّنة أن الصحة السورية شارفت على إنهاء خطة التلقيح التي تبدأ بعد أيام.

وقالت المصادر أن وزارة الصحة استلمت قرابة الـ 100 ألف جرعة من اللقاح الروسي، مشيرةً إلى أن عملية التلقيح ستشمل الكوادر الطبية في مشافي دمشق وريفها “الحكومية”، وأخرى في اللاذقية وحمص، إضافة للمشافي العسكرية في عموم سوريا.

وأكّدت المصادر أن وزارة الصحة ستتلقى دفعات أخرى من اللقاح الروسي لاحقاً، بعد تقديم تقارير حول النتائج الطبية للمرحلة الأولى، موضحاً أن الكمية المُتفق عليها قُدمت بشكل “مجاني”.

وأعلن نقيب أطباء سوريا “كمال أسد عامر” عن موعد وصول اللقاحات الصينية والروسية المضادة لفيروس كورونا خلال نيسان القادم، ضمن خطة وضعها الفريق الحكومي، تهدف إلى استجرار مليوني جرعة من اللقاحات ومنح الأولوية لتلقيها في المرحلة الأولى للأطباء والكوادر الطبية.