• بحث
سوق المناخلية في دمشق القديمة - صوت العاصمة

جمارك دمشق تُطلق حملة جديدة في سوق المناخلية

صادرت كميات كبيرة من البضائع رغم إبراز التجار لوثائق الاستيراد والتخليص الجمركي

أطلقت دوريات تابعة لمديرية جمارك دمشق، نهاية الأسبوع الفائت، حملة دهم وتفتيش طالت العشرات من المحال التجارية في سوق المناخلية وسط العاصمة دمشق.

مراسل صوت العاصمة قال إن الحملة استهدفت المحال المخصصة لبيع الأدوات الصحية والصناعية، وأخرى تعمل ببيع الخردوات، بذريعة البحث عن البضائع المهربة.

وأضاف المراسل أن دوريات الجمارك صادرت كميات كبيرة من بضائع العديد من التجار، رغم إبرازهم لوثائق الاستيراد والتخليص الجمركي، وخلو محالهم من البضائع المهربة، مؤكّداً أن الدوريات تغاضت عن محال بعض التجار الـ “مدعومين”.

وأشار المراسل إلى أن الدوريات أعادت قسماً من المصادرات قبل مغارة السوق، بعد ورود اتصالات هاتفية من واسطات بعض التجار، في حين عمد آخرون لإخفاء بضائعهم في مستودعات بعيدة عن محالهم لحمايتها من المصادرة.

وبحسب المراسل فإن الدوريات امتنعت عن تفتيش عدد من المحال المملوكة لأشخاص متعاونين مع “أبو علي خضر”، مؤكداً أنها لم تُصادر أي من منتجات شركة ” gloss” المملوكة لـ “خضر”، والمتخصّصة ببيع الأدوات الصحية.

دوريات جمارك دمشق، مُرفقة بعناصر تابعين للأفرع الأمنية، أطلقت حملة مشابهة في سوق الذهب بدمشق نهاية تشرين الثاني الفائت، صادرت خلالها كميات كبيرة من الذهب قُدّرت بمليارات الليرات، موجّهة تهم متعددة للتجار، أبرزها عدم دمغ الذهب، وحيازة كميات من الذهب المهرب والإيطالي، وأخرى تتعلق بالتعامل بغير الليرة السورية، إضافة لتهم “غسيل الأموال” والكسب “غير المشروع” التي وجهتها لبعض التجار في دمشق.

المصدر: صوت العاصمة
الكاتب: فريق التحرير

x