TwitCount Button
الرئيسية / سوريون في الخارج / الحكومة اليونانية تمنع لاجئ سوري من التبرع بكليته لشقيقه

الحكومة اليونانية تمنع لاجئ سوري من التبرع بكليته لشقيقه

شارك الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

ترجمة صوت العاصمة

منعت السلطات اليونانية لاجئ سوري عالق في مخيم موريا للاجئين في جزيرة ليسبوس اليونانية من الوصول إلى بريطانيا لإنقاذ شقيقه الأصغر المصاب بمرض الفشل الكلوي.

ونقلت صحيفة إندبندنت البريطانية عن اللاجئ السوري قوله إن السلطات اليونانية لم تسمح له بالعبور إلى العاصمة أثينا للتقدم بطلب لدخول بريطانيا حيث يقيم أخيه المريض، لإجراء عملية تبرع بالكلية، مشيراً إلى أنه محتفظ بأوراق تتضمن حالة أخيه الطبية.

وتابع اللاجئ أنه حاول الوصول إلى أثينا بمساعدة المهربين، إلا أن الشرطة اليونانية ألقت القبض عليه وأودعته بالسجن مدة 22 يوماً، ثم أعادته إلى تركيا التي أوقفته السلطات فيها مدة ثلاثة أيام، قبل عبوره مرة أخرى إلى الجزيرة اليونانية.

وأضاف اللاجئ إنه لم يتمكن من رؤية والدته التي توفيت في السويد بعد يوم واحد من وصوله إلى اليونان، ولم يتمكن من حضور جنازتها.

وبحسب اللاجئ فإنه ينوي العودة إلى لبنان حيث تقيم زوجته، بعد الانتهاء من عملية زرع الكلية لشقيقه، إن كان ذلك شرطاً لدخوله إلى المملكة المتحدة.

وقالت الصحيفة إن شقيق اللاجئ السوري العالق في اليونان أُصيب بفشل كلوي حاد مطلع عام 2017، وحصل على منحة للجوء إلى بريطانيا مع أسرته لتلقي العلاج في مستشفى سانت جورج في لندن، لافتةً أنه يجري عمليات غسيل الكلى فيها ثلاث مرات أسبوعياً منذ وصوله.

وبحسب الصحيفة فإن حوالي 4700 مريضاً ينتظرون إجراء عملية زرع كلى في المملكة المتحدة في الوقت الحالي، وفقاً لبيانات NHS Blood and Transplant، ومن المرجح أن تقدم عملية زرع العضو من أحد الأقارب تطابقاً أفضل من الشخص الغريب، إضافة إلى ذلك فقد ثبت أن عمليات زرع الكلى من متبرع حي تستمر لفترة أطول.

وطرحت زوجة اللاجئ السوري المريض “كمال” قضية التبرع بالكلية لزوجها قبل أشهر، خلال اجتماع عُقد بين عدد من الأسر السورية ووزيرة الهجرة البريطانية “كارولين نوكس”، إلا أن الوزيرة قالت إنه لا يوجد ما يمكنها القيام به، لافتةً إلى أن المتبرعين بالأعضاء يمكنهم التقدم بطلب الحصول على تأشيرة زيارة طبية إلى بريطانيا، لكن الشقيقان السوريان لم يتم اطلاعهما على ذلك.

وأكدت الصحيفة أن وزيرة الهجرة البريطانية لم ترد على طلب الإندبندنت للتعليق على القضية، مشيرةً أن المتحدث باسم وزارة الداخلية قال إن أي لاجئ في المملكة المتحدة يتمتع بحق الوصول الكامل إلى العلاج الطبي، وإن طلب الحصول على تأشيرة زيارة طبية يجب تقديمه في أثينا.

وطالب الطبيب المسؤول عن متابعة حالة اللاجئ المريض “كمال” في مستشفى سانت جورج في لندن، عبر بريد إلكتروني اطلعت عليه الصحيفة، السلطات اليونانية بتسهيل إجراءات لك شمل الأخوة.

وأعلنت الحكومة اليونانية نهاية الشهر الفائت، أنها ستسرع عمليات نقل طالبي اللجوء إلى البر الرئيسي، وترحيل الذين تم رفضهم، وسط ضغوط متزايدة للتعامل مع العدد المتزايد للاجئين الذين يصلون عبر جزر بحر إيجة.

رابط مختصر:

شاهد أيضاً

لاجئة سورية تقضي ليلة في “دورة مياه” مستشفى سويدية فور انتهائها من إجراء عمل جراحي

شارك الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي       Tweet  نشر موقع “الكومبوس” المختص بأخبار السويد، قبل أمس الثلاثاء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *