• بحث

لأول مرة في تاريخها… الأونصة السورية تتجاوز المليون ليرة، والدولار يكسر حاجز الـ650

صوت العاصمة- خاص

تواصل الليرة السورية هبوطها منذ أيام أمام العملات الأجنبية في الأسواق السوداء للعاصمة دمشق، بينما حافظت على سعرها في المصرف المركزي، وسط اتهامات للمعارضة السورية والحكومة التركية بسحب العملة الأجنبية من مناطق سيطرتها لزعزعة الاقتصاد الحكومي.

وبلغ سعر صرف الدولار الأمريكي في سوق دمشق السوداء صباح اليوم الأربعاء 4 أيلول، 640- 645 ليرة سورية، بعد وصوله في تداولات الأمس إلى 650 ليرة سورية لانخفاض العرض وزيادة الطلب، في حين حافظ على سعره في المصرف المركزي، والذي بلغ 434- 438 ليرة سورية للمستوردات والحوالات الخارجية والتدخل بالمصارف الخاصة.

وتراوح سعر صرف اليورو بين 700- 705 ليرة سورية في السوق السوداء، وشهد حالات بيع على سعر 710 ليرات سورية لليورو الواحد، فيما بلغ سعره في المصرف المركزي 491 ليرة سورية.

ويأتي ارتفاع سعر الصرف بالتزامن مع تصريحات لخبراء اقتصاديين موالين للنظام السوري تتهم المعارضة السورية والنظام التركي بإيقاف التعامل بالليرة السورية في مناطق سيطرتها، وسحب العملات المحلية والاحتفاظ بها.

وبلغ سعر الغرام الواحد للذهب عيار 21 قيراط، 27000 ليرة سورية ليسجل أعلى سعر له في البلاد نسبة 34% عن بداية العام 2019بحسب نشرة جمعية الصاغة في دمشق، وارتفع الذهب عيار 18 إلى 23300 ليرة سورية للغرام الواحد.

وبلغت الليرة الذهبية السورية 225 ألف ليرة سورية، والليرة الذهبية الإنكليزية عيار 22 قيراط 23700 ليرة سورية، بينما ارتفع  سعر الأونصة العالمية إلى 1530 دولار، ما أثر على سعر الأونصة السورية التي تجاوزت المليون ليرة سورية للمرة الأولى بتاريخ البلاد.

وتجاهلت جمعية الصاغة في دمشق تأثيرات سعر صرف الدولار في الأسواق، وعزت ارتفاع الذهب الى ارتفاع الاونصة عالمياً، على الرغم من اًن أكثر من 90% من تجار الذهب باتوا يتداولون سعر الذهب بحسب أسعار الصرف في السوق السوداء.

x