شارع الثورة - صوت العاصمة

محافظة دمشق تكشف عن مواقع الساحات المخصصة للبسطات

كشفت محافظة دمشق السبت 21 أيار الجاري عن مواقع الساحات التفاعلية والمواقع المخصصة كبديل عن البسطات التي أزالتها مطلع هذا الشهر.

ونقلت صحيفة الوطن المحلية عن مدير الأملاك العامة في محافظة دمشق حسام الدين سفور أنّ عدد الطلبات المقدمة إلى المحافظة لإشغال الساحات المخصصة للبسطات كبديل عن الاشغالات المخالفة تجاوز 2000 طلب.

وأضاف سفور بأنه يتم دراسة تلك الطلبات حالياً عبر لجنة تم تشكيلها حديثاً بالتزامن مع استمرار الإجراءات المتخذة من المحافظة ودوائر الخدمات للحد من المخالفات والتعدي على الأرصفة والأملاك العامة.

وأشار إلى تخصيص عدد من الساحات منها ضمن أجزاء من كراج صيدنايا وكراج الصوفانية والسويقة مقابل مكتب دفن الموتى ومناطق حسب توزع القطاعات مثل حي الزهور وحاميش ونهر عيشة والزبلطاني وقرب وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك وخلف وكالة سانا وجزء من ابن عساكر وغيرها.

وذكر مدير الأملاك العامة أنّ المديرية وجهت كتاباً إلى دوائر الخدمات في المحافظة لتقديم مقترحات حول مناطق يمكن عرضها على المكتب التنفيذي واعتمادها كمواقع إضافية لإشغالها بالبسطات.

وأوضح أن 65% من الموقع سيتم تخصيصها لما وصفهم بذوي الشهداء ومصابي الحرب والمعوقين والنسبة المتبقية لبقية المواطنين الراغبين بالتقدم لإشغال بسطة ويتم التقديم ضمن مبنى المحافظة.

ونظّمت محافظة دمشق حملة لإزالة البسطات والأكشاك والمخالفات والتجاوزات على الأملاك العامة مطلع أيار الجاري بعد إعلان محافظ دمشق طارق كريشاتي أنّ المحافظة ستقوم بترحيل البسطات المرخصة إلى ساحات تفاعلية مهيأة للعمل ومجهزة بمواقف سيارات وكهرباء.

وشهدت أحياء وشوارع دمشق عودة البسطات بعد أقل من أسبوع على حملة محافظة دمشق خصيصاً مناطق الميدان والبرامكة والشيخ سعد وشارع الثورة والعديد من الشوارع الرئيسية لحاجة أصحاب البسطات للعمل وتحصيل دخل مالي لإعالة أسرهم وفق قول معظمهم.