• بحث
إجراء فحص كورونا للقادمين من جنوب أفريقيا في مطار أمستردام ـ جيتي

الصحة العالمية تدعو إلى عدم الفزع من المتحور “أوميكرون”

“علينا أن نستعد للمتحور الجديد، والوضع حاليا يختلف عن العام الماضي”

دعت منظمة الصحة العالمية أمس السبت 4 كانون الأول، إلى عدم الشعور بالذعر من المتحور الجديد لفيروس كورونا، (أوميكرون)، مؤكّدة في الوقت ذاته على ضرورة أن يكون العالم “مستعدا” لمواجهة المتحور.

وقالت كبيرة العلماء في المنظمة، سمية سواميناثان خلال مؤتمر “رويترز نكست”، إنّ الوضع الآن يختلف عما كان عليه قبل عام.

وأضافت “إن لدى المتحور قدرة عالية على الانتشار بالاستناد إلى البيانات الصادرة من جنوب أفريقيا”.

كما أنّه  “من المحتمل أن يصبح السلالة المهيمنة في أنحاء العالم رغم صعوبة التنبؤ بذلك”.

وتابعت قائلة: “إلى أي مدى يجب أن نكون قلقين؟ نحن بحاجة إلى أن نكون مستعدين وحذرين، وألا نفزع، لأننا في وضع مختلف عما كان عليه الحال قبل عام”، حسبما نقل موقع BBC.

بدوره، أكد مدير الطوارئ في منظمة الصحة العالمية، مايك رايان، أن العالم لديه حاليا “لقاحات فائقة الفعالية” ضد الفيروس المُسبّب لمرض كوفيد-19، ويجب التركيز على توزيعها على نطاق أوسع.

وقال رايان إنه لا يوجد دليل يدعم تغيير هذه الجرعات لتتكيف مع متحور أوميكرون.

وتشير البيانات المبكرة الصادرة عن العلماء في دولة جنوب أفريقيا – حيث اكتشف المتحور لأول مرة – إلى أن أوميكرون قد يفلت من بعض المناعة المضادة للفيروس، على الرغم من تحذير علماء من أن هذا التحليل ليس نهائيا.

وأواخر الشهر الماضي، أعلنت  الصحة العالمية أنّ النتائج الأولية تشير إلى أنّ السلالة الجديدة من فيروس كورونا هي الأشد عدوى بين كل متحورات الفيروس التي ظهرت حتى الآن.

وصنّفت المنظمة السلالة الجديدة، سلالة “تبعث على القلق” مطلقة عليها الحرف اللاتيني “أوميكرون”.