• بحث
إشغال أسرّة العناية الفائقة بمشافي دمشق ـ ا ف ب 

دمشق: انخفاض حالات كورونا يعيد مستشفى جراحة القلب إلى وضعه الطبيعي

بعد 3 شهور من تخصيصه لاستقبال مصابي كورونا خلال الذروة الأخيرة

قال مسؤولون طبيون في دمشق إنّ منحنى الإصابات بفيروس كورونا انخفض بنسبة 70% عما كان عليه سابقاً، وسط تأكيدات بإلغاء إجراءات كانت قد اتّخذت ضمن خطة الاستجابة للتصدي للفيروس التاجي في ذروته الأخيرة.

ونقلت صحيفة الوطن (شبه الرسمية)، عن مدير عام مستشفى جراحة القلب الجامعي، حسام خضر، أنّ هناك “تراجع في الحالات المراجعة بفيروس كورونا”، مشيرا إلى حدوث “استقرار في المنحنى منذ أكثر من 20 يوماً”.

ووفقا للصحيفة فإنّ مستشفى المجتهد (دمشق)، والمواساة، يستقبلان يومياً بين 4 و 5 حالات لمصابين بكورونا، في انخفاض نسبته 70%.

في السياق، لفت مدير المستشفى (جراحة القلب الجامعي)، إلى أنّه من المقرّر أن يعود المستشفى لاستقبال مختلف الحالات القلبية، اعتبارا من الشهر المقبل، وذلك بعد نحو 3 شهور من تخصيصه لاستقبال مصابي كورونا.

وفي أواخر آذار الماضي قرّرت حكومة النظام تخصيص مستشفى “جراحة القلب” لاستقبال مرضى كورونا، على أن يتم نقل مرضى القلب إلى مستشفيي الأسد الجامعي والباسل.