• بحث
قرار يقضي بـ طي الملفات الأمنية لآلاف المطلوبين في سوريا.. ما حقيقته؟
مفرزة أمنية قرب مقر قيادة حزب البعث في حي المزرعة بدمشق- صوت العاصمة

قرار يقضي بـ “طي الملفات الأمنية لآلاف المطلوبين” في سوريا.. ما حقيقته؟

نشرته صفحة تحمل اسم “لونا الشبل” المستشارة الإعلامية لبشار الأسد

تداولت العديد من الصفحات الإخبارية عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، أمس الاثنين 14 حزيران، أنباء تُفيد بصدور قرار “رئاسي” يقضي بـ “طي الملفات والملاحقات الأمنية لآلاف المطلوبين ممن لم تتلطخ أيديهم بالدماء السورية”.

واعتمدت صفحات التواصل الاجتماعي في الأنباء المتداولة، على خبر نشرته صفحة تحمل اسم حملت اسم “لونا الشبل “Luna Alshebel -تحظى بأكثر من 200 ألف إعجاب ومتابع.

وحاز الخبر الذي نُشر على صفحة “لونا الشبل” كمصدر أول ظهر أمس الاثنين، على أكثر من 20 ألف تفاصل و2000 تعليق و250 مشاركة، قبل أن تتناقله صفحات إخبارية ومجموعات عبر تطبيقات المراسلة الفورية “تيليغرام” و”واتساب”.

ونفت منصة” تأكّد المتخصصة بالتحقق من الأخبار، صحة الأخبار المتداولة المذكورة، مشيرةً إلى أنها بحثت في العديد من المواقع الرسمية التابعة للنظام السوري، مثل صفحات وزارة الداخلية ورئاسة الجمهورية، إضافة للبحث في وكالة الأنباء الرسمية “سانا”، ولم تعثر على أي تصريح رسمي لتلك الأنباء.

وبيّنت المنصة في تقرير سابق لها، أن الصفحة التي تحمل اسم “لونا الشبل” مزورة، مشيرةً إلى أنها لم تعثر على أي صفحة رسمية لها على موقعي فيسبوك وتويتر، كما أشارت العديد من المواقع الإخبارية الموالية سابقاً، إلى أن المستشارة الإعلامية لبشار الأسد “لونا الشبل” لا تدير الصفحة المذكورة.

ونشرت الصفحة ذاتها، مطلع نيسان الفائت، خبراً كشفت فيه عن قرار بالحجز الاحتياطي على الأموال المنقولة وغير المنقولة لحاكم مصرف سوريا المركزي “حازم قرفول”، بعد أيام على إقالته من منصبه، ليتبيّن أن الخبر عارٍ عن الصحة.

وسبق أن نشرت الصفحة ذاتها، خبراً قالت فيه إن بشار الأسد أصدر مرسوماً بإعفاء وزير الصحة في حكومة النظام “نزار يازجي” من منصبه، وتعيين “سامر الخضر” بديلاً عنه، إلا أن المواقع الموالية سارعت إلى نفي الخبر، والإشارة إلى أن الصفحة لا تديرها “لونا الشبل”.