• بحث
ريف دمشق العبارات المناهضة للنظام تعود إلى شوارع مدينة التل
مدينة التل في ريف دمشق الغربي- أرشيف صوت العاصمة

ريف دمشق: العبارات المناهضة للنظام تعود إلى شوارع مدينة التل

حملت عبارات “ارحل” و”يسقط النظام” و”بدنا حرية”

انتشرت عبارات مناهضة للنظام السوري، خطّها مجهولون على جدران مدينة التل في ريف دمشق الغربي، مساء الجمعة 19 شباط.

وقال مراسل صوت العاصمة إن مجهولين خطّوا كتابات مناهضة لرأس النظام السوري، في العديد من شوارع المدينة، حملت عبارات “ارحل” و”يسقط النظام” و”بدنا حرية”.

وأضاف المراسل أن دوريات تابعة للأمن السياسي، أقامت العديد من الحواجز المؤقتة في مختلف أحياء المدينة فور انتشار العبارات، تركّزت في منطقتي “السرايا” و”الوسعة” وحي “بيدر السلطاني”.

وأشار المراسل إلى أن الدوريات أجرت العديد من الجولات في أحياء أخرى من المدينة، أوقفت خلالها العديد من الشبان وأخضعتهم لعملية الفيش الأمني، دون ورود أي حالة اعتقال.

وأكّد المراسل أن رئيس فرع الأمن السياسي استدعى أعضاء لجنة المصالحة إلى مقر الفرع صباح اليوم التالي، وعقد اجتماعاً معهم طالبهم فيه بالاجتماع بالأهالي وكفّهم عن كتابة تلك العبارات، مهدداً بتنفيذ حملة اعتقالات عشوائية للقبض على الفاعلين حال تكرّر الأمر مرة أخرى.

وأقدم مجهولون أواخر العام الفائت، على إحراق صورة لرأس النظام السوري “بشار الأسد”، مُعلّقة بداية طريق “الوادي” في مدينة التل، على بعد 200 متراً من حاجز “البانوراما”، تزامناً مع انتشار كتابات مناهضة للنظام على بعض جدران المدينة.

وشهدت مدن وبلدات ريف دمشق، خلال العامين الماضيين، أحداث مشابهة للعبارات المناهضة للنظام وتمزيق لصور “الأسد”، آخرها إحراق صورة رأس النظام في بلدة كناكر، وانتشار عبارات طالبت برحيل النظام وخروج الميليشيات الإيرانية في زاكية ودوما والهامة وغيرها من المناطق.

المصدر: صوت العاصمة
الكاتب: فريق التحرير

x