• بحث
صورة معدّلة ـ الخليج أونلاين

من الإمارات إلى دمشق.. بشرى الأسد تُرسل ملايين الدولارات لدعم النظام

رئيس الشرطة والأمن العام في دبي أشرف على عملية نقل الأموال بشكل شخصي

نقلت طائرة خاصة نوع “توبليف”، شحنة كبيرة من العملة الأمريكية “دولار” إلى العاصمة دمشق، قادمة من الإمارات العربية المتحدة.

ونقل موقع الخليج أونلاين عن مصدر سوري وصفه بـ “الخاص” إن العملة التي كانت تقلها الطائرة، أرسلتها شقيقة رأس النظام السوري “بشرى الأسد” المقيمة في دبي، بالتنسيق مع سلطات أبو ظبي، كدعم للاقتصاد السوري المنهار.

وأضاف المصدر أن نقل الأموال المذكورة من الإمارات، تم بإشراف رئيس الشرطة والأمن العام في دبي “ضاحي خلفان”، مشيراً إلى أنها سُلّمت لحاكم مصرف سوريا المركزي “حازم قرفول”.

وأوضح المصدر أن وحدات عسكرية تابعة للحرس الجمهوري، وأخرى تتبع للمخابرات الجوية، أشرفت على نقل الأموال من المطار إلى مصرف سوريا المركزي، فور هبوط الطائرة.

وزير المالية في حكومة النظام “كنان ياغي”، أصدر تعليمات بضخ كميات كبيرة من العملة الأميركية لوقف نزيف الليرة، عقب وصول تلك الأموال إلى المصرف المركزي، بحسب المصدر.

وسبق لدولة الإمارات أن قدّمت العديد من المساعدات الطبية والمالية والعسكرية للنظام، فضلاً عن تدريب العديد من طياريه وعناصر الأمن على أراضيها، وفقاً لتقارير إعلامية غربية.

واستقبلت الإمارات العديد من الشخصيات المقربة من النظام السوري، وأخرى من عائلة “بشار الأسد” على أراضيها، بينهم شقيقته “بشرى” التي تعيش في دبي، ووالدته “أنيسة مخلوف” التي توفيت في دبي عام 2016، بحسب تقارير إعلامية.

وأعلنت وزارة الخارجية الإماراتية في السابع والعشرين من كانون الأول 2018، عودة العمل في سفارة دولة الإمارات في دمشق حيث باشر القائم بالأعمال بالنيابة مهام عمله من مقر السفارة في سوريا، معتبرة أن هذه الخطوة تؤكد حرص حكومة الإمارات على إعادة العلاقات بين البلدين إلى مسارها الطبيعي بما يعزز ويفعل الدور العربي في دعم استقلال وسيادة سوريا.

x