• بحث
عُثر عليها مكبّلة.. مقتل سيدة ثلاثينية في بلدة دير عطية بريف دمشق
انترنت

عُثر عليها مكبّلة.. مقتل سيدة ثلاثينية في بلدة دير عطية بريف دمشق

طُعنت بالسكاكين ورُميت خلف أحد المنازل على أطراف البلدة

عثر أهالي بلدة دير عطية في ريف دمشق، أمس الجمعة 16 تشرين الأول، على جثة سيدة ثلاثينية، مرمية في أحد شوارع البلدة، تبيّن أنها قُتلت بعدة طعنات في جسدها.

مصدر أهلي قال لـ “صوت العاصمة” إن الأهالي عثروا مساء أمس على جثة السيدة “يسرى درويش الذهب” البالغة من العمر 39 عاماً، ملقاة خلف أحد المنازل بالقرب من محطة وقود “كرم سوار” على أطراف البلدة.

وأضاف المصدر أن جثة السيدة المنحدرة من مدينة الزبداني، كانت مكبّلة، وظاهر عليها العديد من الطعنات في أنحاء متفرقة من جسدها.

وأشار المصدر إلى أن دورية تابعة لقسم شرطة دير عطية قدمت إلى مكان الجريمة، ونقلت جثمان السيدة إلى أحد مشافي مدينة الزبداني، قبل تسليمها لذويها.

وبحسب المصدر فإن السيدة الضحية والدة لطفلتين، وتقطن برفقة عائلتها في بلدة دير عطية منذ سنوات.

 وشهدت مدن وبلدات ريف دمشق، خلال الفترة الماضية، العديد من جرائم القتل، آخرها مدينة جيرود بالقلمون الشرقي، راح ضحيتها الشاب “إياد فرهود” العامل في إحدى الصيدليات وسط البلدة، وأخرى في مدينة يبرود في القلمون الغربي، راحت ضحيتها سيدة تُدعى “هدى ابرهيم زينو“، التي قُتلت مسمومة على يد ضرتها وابنة زوجها البالغة من العمر 16 عاماً.

وسجّلت مدينة جرمانا نهاية آب الفائت، جريمة قتل راح ضحيتها شاب على يد شريكه في التجارة “زياد” الذي ألقى به من شرفة منزله في حي “كرم الصمادي” بعد خلاف دار بينهما على مبلغ من المال، وذلك بعد أيام على مقتل شاب على يد خطيبته وابنة عمها في بلدة ببيلا، بهدف سرقة مجوهرات كانت بحوزته.

المصدر: صوت العاصمة
الكاتب: فريق التحرير

x