• بحث
مقتل شاب برصاص مجهولين في مدينة جيرود بريف دمشق
مدينة جيرود في ريف دمشق- صوت العاصمة

مقتل شاب برصاص مجهولين في مدينة جيرود بريف دمشق

أُصيب بأربع رصاصات في مختلف أنحاء جسده

أقدم مجهولون مساء أمس، الأربعاء 7 تشرين الأول، على قتل شاب من أبناء مدينة جيرود في القلمون الشرقي بريف دمشق رمياً بالرصاص، ثم لاذوا بالفرار دون التمكن من تحديد هويتهم.

مصدر أهلي قال لـ “صوت العاصمة” إن مجهولين يستقلون دراجات نارية، أقدموا على قتل الشاب “إياد فرهود” المنحدر من مدينة جيرود، بالقرب من مكان عمله وسط المدينة.

وأضاف المصدر أن الشاب “فرهود” يعمل في صيدلية “سوسن فرهود”، مؤكداً أن عملية القتل تمت بالقرب منها أثناء عودته من عمله قرابة الساعة 11 مساءً.

وأشار المصدر إلى أن الأهالي نقلوا الشاب “فرهود” إلى مشفى القطيفة المجاورة، ليُفارق الحياة في قسم العناية المشدّدة الذي أُدخل إليه جراء إصابته بأربع رصاصات.

وبحسب المصدر فإن دورية تابعة لقسم شرطة جيرود وصلت مكان الحادثة بعد وقوعها بقرابة الساعة، واستطلعت محيط المنطقة قبل مغادرتها إلى المركز.

وشهدت مدن وبلدات ريف دمشق، خلال الفترة الماضية، العديد من جرائم القتل، آخرها جريمة في مدينة يبرود في القلمون الغربي، راحت ضحيتها سيدة تُدعى “هدى ابرهيم زينو“، التي قُتلت مسمومة على يد ضرتها وابنة زوجها البالغة من العمر 16 عاماً.

وسجّلت مدينة جرمانا نهاية آب الفائت، جريمة قتل راح ضحيتها شاب على يد شريكه في التجارة “زياد” الذي ألقى به من شرفة منزله في حي “كرم الصمادي” بعد خلاف دار بينهما على مبلغ من المال، وذلك بعد أيام على مقتل شاب على يد خطيبته وابنة عمها في بلدة ببيلا، بهدف سرقة مجوهرات كانت بحوزته.

المصدر: صوت العاصمة
الكاتب: فريق التحرير

x