• بحث
انتشار أمني في بيت سحم بعد كتابة مجهولين لكلمة "الحرية" بجانب البلدية

انتشار أمني في بيت سحم بعد كتابة مجهولين لكلمة “الحرية” بجانب البلدية

استيقظ أهالي بلدة بيت سحم جنوبي دمشق اليوم، الخميس 9 تموز، على وقع انتشار أمني في المنطقة، بسبب كتابة كلمة “الحرية” عند مدخل البلدة.

وقال مراسل “صوت العاصمة” إن مجهولين كتبوا كلمة “الحرية” على باب المحكمة القديمة، عند مدخل البلدة من جهة جامع البراء، ما دفع بعناصر الأمن والمباحث والدراسات إلى الانتشار في المنطقة، وسؤال الأهالي إذا ما شاهدوا أحداً يتجول بالقرب من المكان.

وأشار المراسل إلى أن الكلمة كُتبت ليلة أمس، في منطقة مظلمة، لا تبعد سوى 50 متراً عن بلدية بيت سحم، ولذلك تم تركيب ضوء “كشّاف” على سطح البلدية مباشرة.   

وشهدت بلدة بيت سحم أمس، الأربعاء 8 تموز، انتشاراً لعناصر من الفرقة الرابعة، رافقهم عناصر يتبعون لفرعي الأمن العسكري وفلسطين، في مقبرة البلدة، بحثاً عن كمية من الذهب، كان لصان متهمان بارتكاب جرائم قتل وسرقة قد دفنوها هناك في وقت سابق.

مراسل “صوت العاصمة” قال إن العناصر حفروا قبرين، عثروا فيهما على 8 كيلو من الذهب، مشيراً إلى أن اللصين، اللذين خبئا الذهب، هم نفسهما من قاما بقتل عائلة “ياسر بشار القصاب” في بيت سحم بوقت سابق، كما أنهما اعترفا بارتكاب جرائم أخرى، واعتادا دفن المسروقات في المقبرة.

المصدر: صوت العاصمة
الكاتب: فريق التحرير