• بحث
لمدة 45 عام.. النظام يؤجر محطة الحجاز بدمشق لـ شركة خاصة

مشروع استثمار الحجاز: شركة حديثة تنفرد، واحتيال حكومي على المستثمرين

أعلنت المؤسسة العامة للخط الحديدي الحجازي، أمس الأربعاء 10 حزيران، عن الشركة المنفذة لمشروع “مجمع نيرفانا” في منطقة الحجاز بدمشق.

وقال مدير المؤسسة العامة للخط الحديدي “حسنين محمد علي” إن مناقصة استثمار المشروع رست على شركة تحمل اسم “شركة الحجاز للاستثمار السورية الخاصة”، خلال حوار بثته إذاعة المدينة إف إم الموالية، دون ذكر أي تفاصيل أخرى عن الشركة.

الشركة المستثمرة للمشروع الجديد، تأسست أواخر عام 2019 الفائت، بعد أيام على طرح شروط المناقصة، تعود ملكيتها لمستثمرين سوريين، هما “فادي موفق حمادة”، و”أحمد فاروق عباس”، مناصفة بينهما.

مصدر خاص قال لـ “صوت العاصمة” إن المناقصة جرت بين شركات استثمار محلية، دون أي تدخل مباشر من قبل شركات الاستثمار الروسية أو الإيرانية، مشيرةً إلى أن عقد المشروع لا ينص على اقتطاع أي جزء من محطة الحجاز.

المشروع الاستثماري يشمل العقار 748 من منطقة القنوات بمساحة 5133 متراً مربعاً، العائدة ملكيته للمؤسسة، بحسب طرح المؤسسة خلال ملتقى الاستثمار السياحي الذي أقامته وزارة السياحة منتصف تشرين الثاني 2019.

وأكَّد المصدر أن المؤسسة العامة للخط الحديدي الحجازي، أجرت نهاية العام الفائت، قبل طرح المناقصة بأقل من شهر واحد، عملية تجديد عقود استثمار لجميع مستثمري المنشآت المشادة في منطقة المشروع، من مطابع ومستودعات ومنازل تحولت لورشات أعمال يدوية، إلى جانب مخبز خاص ومقهى الحجاز.

وأشار المصدر إلى أن تجديد العقود تم بحسب المنشأة بين 3 إلى 5 سنوات، وتقاضت المؤسسة قيمة الاستثمار بحسب قيمة العقد بحسب قانون الاستثمار المتعارف عليه، مبيناً أن المؤسسة أعطت تطمينات للمستثمرين بأن المشروع الجديد لن يطال منشآتهم.

وبموجب الإعلان الرسمي لمشروع استثمار مجمع “نيرفانا”، فإن مساحته تشمل جميع المنشآت في المنطقة، ما يخلق نزاع بين مستثمري المنشآت الذين تم تجديد عقودهم، والشركة المنفذة للمشروع.

المؤسسة العامة للخط الحديدي الحجازي، أعلنت مطلع الشهر الجاري، عن إبرام منح مشروع استثمار محطة الحجاز الأثرية بالعاصمة دمشق، لشركة خاصة لم تفصح عن اسمها، بهدف إقامة مجمع سياحي وتجاري تحت اسم “نيرفانا”، بعقد استثمار مدته 45 عاماً، وببدل السنوي للاستثمار، وفقاً للمشروع يبلغ 1.6 مليار ليرة سورية، أو 16% من الإيرادات بحسب ارتفاعها، على أن يتزايد البدل السنوي بنسبة 5% كل 3 سنوات، ليبلغ في السنوات الثلاثة الأخيرة من مدة الاستثمار إلى 3.167 مليارات ليرة سنوياً، ليعود المشروع بالكامل بعدها لملكية المؤسسة.

وقال مدير المؤسسة العامة للخط الحديدي إن مجمع “نيرفانا” يتألف من فندق بسعة 300 سرير من فئة الخمس نجوم بمساحة 5100 متر مربع، مع مجمع تجاري ومطاعم وصالات متعددة الأغراض، ويتألف البناء من 12 طابقاً للفندق بكلفة 40 مليون دولار، ومدة تنفيذه 36 شهراً من تاريخ صدور الرخصة، على أن يستثمر وفق نظام “B.O.T”.

المصدر: صوت العاصمة
الكاتب: فريق التحرير

x