• بحث
أسعار الذهب والدولار في دمشق

الذهب يُسجل أعلى سعر بتاريخ سوريا، والليرة السورية تواصل هبوطها

سجلت أسعار الذهب في أسواق العاصمة دمشق، اليوم الثلاثاء 24 آذار، أعلى سعر لها بتاريخ الأسواق السورية، بلغ خلالها غرام الذهب عيار 21 قيراط 50 ألف ليرة سورية، مرتفعاً بمقدار 1800 ليرة سورية عن سعره أمس، فيما بلغ سعر الذهب عيار 18 قيراط 42800 ليرة سورية، بحسب نشرة الأسعار الصادرة عن جمعية الصاغة بدمشق.

وارتفع سعر الأونصة الذهبية السورية، بنسبة 12% ليبلغ مليون و810 آلاف ليرة سورية، وفقاً لسعر الأونصة العاصمة البالغ 1592 دولاراً أمريكياً، في حين بلغ سعر الليرة الذهبية السورية لـ 412 ألف ليرة، والليرة الذهبية عيار 22 بلغ سعرها 428 ألف ليرة سورية، فيما بلغ سعر الليرة الرشادية 368 ألف ليرة سورية.

وتشهد أسواق الذهب في العاصمة دمشق، جموداً كبيراً، وإغلاق لعشرات محال الصياغة في الأسواق، نتيجة القرارات الحكومية القاضية بإغلاق جميع الأسواق، مع تسجيل تجاوزات قليلة لبعض محال الذهب التي تفتح عدة ساعات في النهار.

وجاء ارتفاع السعر العالمي للذهب والأونصات الذهبية، بعد إجراءات المجلس الاحتياطي الاتحادي “البنك المركزي الأمريكي”، التي ضخ كمية كبيرة من السيولة في الأسواق يوم أمس، لمواجهة الخطر الاقتصادي الذي يسببه انتشار فيروس كورونا حول العالم، ما أثر سلباً على أسواق الذهب.

وعن أسواق صرف العملات الأجنبية، فقد شهدت الليرة السورية انخفاضاً ملحوظاً أمام الدولار الأمريكي في السوق السوداء لدمشق، حيث بلغ سعره 1250- 1260 ليرة سورية، واليورو ارتفع ليبلغ 1340- 1360 ليرة سورية، في حين سجلت الليرة التركية سعر 195 ليرة، والريال السعودي 330 ليرة سورية.

وحافظ المصرف المركزي على سعر صرف الليرة السورية أمام العملات الأجنبية، مسجلاً سعر 704 ليرات للدولار الأمريكي، 763 ليرة سورية لليورو، في حين ثبت سعر الحوالات الخارجية على سعر 700 ليرة سورية للدولار الأمريكي الواحد.

السوق السوداء تشهد حالة انكماش لحركة تصريف العملات الأجنبية، وسط تفاوت ملحوظ بالأسعار، بسبب تأثر أغلب مكاتب الصرافة بقرارات إغلاق الأسواق العامة، وقلة الطلب على العملات الأجنبية.

المصدر: صوت العاصمة
الكاتب: فريق التحرير