• بحث

الحكومة الأردنية تلغي قرار ترحيل اللاجئة صبا العبيد

تراجعت الحكومة الأردنية عن قرارها بترحيل اللاجئة السورية صبا العبيد وأخاها من البلاد، بعد حملة أطلقها سوريون للتضامن مع قضية اللاجئة قبل أيام، بالتزامن مع إصدار ذلك القرار.

وقالت صبا في منشور عبر صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” نشرته اليوم الأحد 14 تموز أن الحكومة الأردنية تراجعت عن قرارها، وانتهت قضيتها بالسماح لها بالبقاء في الأردن ومتابعة مسيرتها التعليمية فيها.

وشكرت العبيد في منشورها السوريين والصحفيين الذين شاركوا في الحملة التضامنية، كما وجهت الشكر للحكومة الأردنية ومراكزها الأمنية والمفوضية السامية.

وقال والد اللاجئة السورية المقيم في النمسا إن أبناءه سيستمرون إقامتهم بالأردن، وسيتابعون مسيرتهم التعليمية في العاصمة عمان، معرباً عن امتنانه لجميع المساهمين في إيصال صوت عائلته للعالم، بحسب موقع INFOGRAT.

وأطلق ناشطون سوريون حملة تضامنية مع اللاجئة السورية صبا العبيد عبر مواقع التواصل الاجتماعي ضد قرار تعسفي يقضي بترحيلها من الأردن يوم الخميس الفائت.

ونشرت صوت العاصمة تقريراً سابقاً قالت فيه إن وزارة الداخلية الأردنية أصدرت قراراً يقضي بضرورة مغادرة اللاجئة السورية صبا العبيد وأخيها عبد الله من الأراضي الأردنية، بعد رفض النمسا لم شملها حيث يقيم والدها لأنها تجاوزت الـ 18 عاماً.