باب توما - صوت العاصمة

دراسة لتحرير سعر الدقيق التمويني للأفران في سوريا

المقترح يهدف لضبط عمل الأفران وفق إنتاجيتها الفعلية والحد من المتاجرة بالمخصصات

كشفت مصادر في وزارة التجارة الداخلية عن وجود مقترح لتحرير سعر الدقيق التمويني للمخابز في سوريا بهدف الحدّ من المتاجرة بالمادة، وضبط عمليات التلاعب بالمخصّصات.

ونقلت صحيفة البعث عن المصادر قولها، أنه بموجب الخطة الجديدة سيتمّ توزيع الدقيق على المخابز بسعر غير مدعوم وتسدد قيمة الدقيق بسعر المبيع في الأسواق ولكن يعوض صاحب المخبز بمبلغ الدعم السابق بحسب الربطات الموزعة والمسجلة على أجهزة البيع الخاصة بالبطاقة العائلية سواء من خلال البيع المباشر أو تزويد المعتمدين بمخصصاتهم.

وأضافت المصادر أن المقترح يعتبر خياراً لضبط عمل الأفران، وتعزيز ربحيتها وفق إنتاجيتها الفعلية، لافتاً إلى أن بيع ربطات الخبز التمويني خارج البطاقة سيصبح غير مجدٍ للمخابز المخالفة ولن يؤثر القرار على المواطنين الذين سيستلمون مخصّصاتهم بالسعر نفسه.

و بالنسبة لمسألة التلاعب بوزن الربطة و بيع الفائض من الدقيق في السوق السوداء بينت المصادر، أنه سيتمّ ضبطه من خلال آلية المراقبة المتبعة في الوزارة.

والشهر الماضي كشف مدير المواد والأمن الغذائي في وزارة التجارة الداخلية إسماعيل الملا” عن وجود دراسة لـزيادة سعر ربطة الخبز وذلك لمنح الأفران هامش ملائم من الربح واعتبر أنه رغم عمليات الرقابة المشددة على المخابز إلا أنه من غير المتوقع قبول أصحابها باستمرار الخسائر، الأمر الذي يدفع بعضهم للتلاعب.

و نفى مصدر في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك ردا على الدراسة كل ما يشاع على مواقع التواصل الاجتماعي عن رفع سعر الخبز قائلا “لا يوجد أي دراسة أو نية لرفع الأسعار”.