• بحث
إنترنت

خبير روسي: إسرائيل ستواصل ضرباتها في سوريا

“الآليات الموجودة حاليا فيما يتعلق بسوريا كافية للحيلولة دون وقوع حوادث خطيرة بين العسكريين الروس والإسرائيليين”

اعتبر الخبير العسكري الروسي إيغور كوروتشينكو أنّ إسرائيل ستواصل ضرباتها لمعسكرات ميليشيا حزب الله اللبنانية والمنشآت العسكرية الإيرانية في سوريا، دون أي تغيير.

واستبعد كوروتشينكو في تصريحات لوكالة سبوتنيك الروسية، أمس الثلاثاء 3 آب، أنّ يتم عقد “أي اتفاقات جديدة بخصوص آليات الحيلولة دون وقوع حوادث خطيرة بين العسكريين الروس والإسرائيليين”.

ورأى الخبير الروسي أنّ “الآليات الموجودة حاليا فيما يتعلق بسوريا كافية للحيلولة دون وقوع حوادث خطيرة بين العسكريين الروس والإسرائيليين”.

وأعرب كوروتشينكو عن اعتقاده بأنّه “من الصعب جدا تصور أن الجانب الإسرائيلي سيقوم بمراجعة النظام الحالي لتأمين التوافق وتنسيق الإجراءات المطلوب اتخاذها مع قيادة تجمع القوات الروسية في سوريا، الذي يستجيب والمهام الأمنية الملحة بالنسبة لروسيا وإسرائيل”.

وأضاف أنّ “الأمر الأهم هو التقليل إلى أقصى حد من حوادث خطيرة قد يؤدي وقوعها في المنطقة إلى عواقب غير متوقعة بالنسبة للعسكريين الروس والإسرائيليين”.

وسبق أن قالت مصادر أمنية إسرائيلية إنه لا يوجد أي تغيير في آلية التنسيق مع روسيا فيما يتعلق بالهجمات التي ينفذها سلاح الجو الإسرائيلي ضد أهداف في سوريا، حسبما نقلت صحيفة معاريف العبرية عن مصادر في الأجهزة الأمنية الإسرائيلية.

وذكرت صحيفة الشرق الأوسط قبل أيام، أن روسيا تلوّح بإغلاق الأجواء السورية أمام إسرائيل، مشيرة إلى أن بيانات الوزارة حملت إشارات روسية غير مسبوقة إلى تغير في تعامل موسكو مع “الاعتداءات المتواصلة على السيادة السورية”، تزامناً مع صدور بيان عن الدفاع الروسية، قالت فيه إن منظومتي الدفاع الجوي الروسيتين (بانتسير، بوك)، اللتين يمتلكهما الجيش السوري، أسقطت صواريخ إسرائيلية كانت تستهدف منطقة السفيرة بريف حلب، والقصير بريف حمص.