• بحث
انفجار حافلة مبيت عسكرية قرب دمشق ـ فيسبوك

تفاصيل جديدة لانفجار حافلة “مساكن الحرس” قرب دمشق

الإعلام الرسمي تحدّث عن ماس كهربائي

كشفت مصادر خاصّة لصوت العاصمة أنّ انفجار حافلة المبيت العسكرية صباح اليوم الأربعاء 4 آب، عند مساكن الحرس الجمهوري قرب دمشق، ناجم عن عبوة ناسفة، لا عن عطل فني.

وأشارت المصادر إلى أن الانفجار وقع في حدود الساعة 7.30 صباحا، على الطريق الواصل بين بين مساكن الحرس الجمهوري المعروفة باسم “العرين”، ومشروع دمر.

وارتفع عدد قتلى الانفجار إلى اثنين، فيما أصيب 3 عسكريين من الحرس الجمهوري بجروح متفاوتة الخطورة.

ولم تعلن أي جهة عن مسؤوليتها عن التفجير حتى لحظة كتابة الخبر.

من جهتها، تحدّثت وسائل إعلام رسمية وأخرى موالية للنظام، أنّ الانفجار ناجم عن عطل فني.

وذكرت الوكالة الرسمية للأنباء (سانا) أنّ “المعطيات تؤكد أن الانفجار ناجم عن ماس كهربائي أدى إلى انفجار خزان الوقود في الباص واشتعاله ما أسفر عن شهيد هو سائق الباص وإصابة ٣ آخرين تم نقلهم إلى المشفى”.

وأعقب الانفجار انتشار أمني مكثّف في المنطقة مع نشر حواجز تفتيش، بحسب مصادرنا.

وتشهد دمشق التي يحكم النظام سيطرته عليها بحواجز أمنية، انفجارات قليلة بعبوات ناسفة، دون إعلان أي جهة مسؤوليتها.

وضرب انفجار بعبوة ناسفة يوم 25 تموز الماضي بالقرب من المتحلق الجنوبي في دمشق، فيما فكّكت قوات النظام عبوة أخرى دون تسجيل أي خسائر بشرية.

المصدر: صوت العاصمة
الكاتب: فريق التحرير