• بحث
عمليات إنقاذ المهاجرين من البحر المتوسط ـ تويتر

بينهم سوريون.. سفينة ألمانية تنقذ أكثر من 400 طالب لجوء في المتوسط

“المشكلة الآن تكمن في إيجاد دولة تقبل بالمهاجرين الموجودين على متن السفينة في عرض البحر”

أعلن طاقم سفينة ألمانية أمس الإثنين 17 أيار أنّه أنقذ خلال اليومين الماضيين أكثر من 400 طالب لجوء بينهم سوريون، كانوا يحاولون الوصول إلى إيطاليا عبر البحر المتوسط.

وذكر طاقم سفينة ” SeaEye-4″ الألمانية في تغريدة على توتير، أنّه نفّذ 6 عمليات إنقاذ، تضمّنت إحداها 99 طالب لجوء قالو إنّهم سوريون.

وأكّد الطاقم أنّ السفينة ستبقى في البحر المتوسط للبحث عن مزيد من طالبي اللجوء وإنقاذهم.

وأجرت طواقم السفينة فحوصات طبية لطالبي اللجوء، حيث وُضع اثنان منهم في العيادة الطبية الموجودة على السفينة، وكان من بين اللاجئين امرأة حامل ورضيع عمره 8 أشهر.

ولفت الطاقم إلى أنّ المهمة الأكثر صعوبة حالياً هي إيجاد دولة تقبل بطالبي اللجوء (ملاذ آمن)، مشيراً إلى الظروف الصحية الصعبة التي يواجهونها من جراء رحلة البحر.

وتتبع السفينة SeaEye-4” ، لمنظمة  “SeaEye” الألمانية غير الحكومية.

وفي نيسان الماضي، أعلنت المنظمة الألمانية أنّ  سفينتها الجديدة غادرت حوض روستوك متوجهة إلى إسبانيا لتنطلق من هناك لاستئناف عمليات إغاثة مهاجرين في البحر المتوسط.

وقالت المنظمة في بيان حينها إنّ “الناس يقضون في البحر المتوسط منذ سنوات”، معتبرة أن إبحار هذه السفينة “إشارة مهمة أرسلها تحالف واسع من المجتمع المدني إلى الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي”.

وتقول الأمم المتحدة إنّ أكثر من 292 مهاجرا قضوا منذ بداية العام الحالي في البحر المتوسط، مقارنة بـ 1200 قضوا العام الماضي.