• بحث
البحار السوري العالق ـ BBC

بحّار سوري يعيش وحيداً على متن سفينة مهجورة منذ أربع سنوات

احتُجز مع السفينة “البحرينية” في المياه المصرية بعد أسبوعين على عمله كضابط ملاحة أول

نشرت هيئة الإذاعة البريطانية “BBC” أمس الأربعاء 7 نيسان، تسجيلات مصوّرة بثّها بحّار سوري يعيش وحيداً على متن سفينة شحن بضائع “مهجورة” عالقة في مصر منذ أربع سنوات.

وقال البحار السوري “محمد عائشة” كبير الضباط على سفينة “إم في أمان”، إن سفينته عالقة في مياه “خليج السويس” في مصر منذ أيار 2017.

وأشار “عائشة” البالغ من العمر 33 عاماً، إلى أن المحكمة المصرية أصدرت حكماً يقضي باحتجازه لحين بيع السفينة العالقة، على اعتباره الحارس القانوني لها، مبيّناً أن عقده مع الشرطة المشغلة للسفينة كان لمدة 6 أشهر فقط.

وأوضح البحار السوري أن احتجاز السفينة في المياه المصرية، جاء بسبب انتهاء صلاحية المعدات وشهادة السلامة، لافتاً إلى أنه وقّع على الحكم دون إدراك معناه.

وبيّن “محمد” أنه بدأ العمل على متن السفينة التجارية البحرينية “إم في أمان”، في أيار 2017، برتبة ضابط ملاحة أول، واستمر عمله لمدة أسبوعين فقط، قبل وصول السفينة إلى ميناء “الأدبية” في مدينة السويس المصرية، حيث صدر قرار حجز السفينة بسبب مستحقات مالية على مالكها.

وأكّد “محمد” في حديثه لـ “BBC” أنه يُخاطر بحياته أثناء الذهاب إلى الشاطئ لشراء المستلزمات الضرورية، مشيراً إلى أنه يسبح لمسافة تُقارب 250 متراً للوصول إلى الشاطئ.

ودعا البحار السوري العالم إلى مساعدته للخروج من السفينة التي يعيش فيها منذ أربع سنوات، واصفاً حياته فيها بـ “السجن الانفرادي”.

x