• بحث
صورة تعبيرية ـ إنترنت

استطلاع: 70% من العائلات السورية تعتمد على الحوالات لتأمين المعيشة

تصدّرت أوروبا القائمة بالنسبة لمصدر الحوالات

أوضح استطلاع للرأي استهدف 500 عائلة في دمشق وحلب واللاذقية وحمص ، أنّ 67.6% من الأسر المستطلعة آراؤها، تعتمد على الحوالات الخارجية لتأمين متطلبات المعيشة الرئيسية.

وذكر موقع الاقتصادي أنّ 16.4% من الأسر المستطلعة آراؤها قالت إنّه لا وقت محدد لاستلامها حوالات مالية من الخارج، بينما تستلم 6.2% الحوالات شهرياً، و77.4% تصلها الحوالات إما كل 3 أشهر أو 6 أشهر أو سنة.

وحددت 57.9% من الأسر قيمة الحوالة الشهرية الكافية بين 200 – 500 ألف ليرة، كما بلغت نسبة الأسر التي تأتيها الحوالة المالية من شخص واحد 61.2%، ونسبة من تأتيها من شخصين 32.9%، فيما كانت نسبة من تأتيها من 3 أشخاص 5.9%.

وتنفق الأسر الحوالات على الطعام والشراب أولاً، يليها الأجور والحاجات الصحية وأخيرا الملابس، بحسب الاستطلاع.

وتصدّرت أوروبا القائمة بالنسبة لمصدر الحوالات، بنسبة 45%، تلاها الدول العربية بنسبة 43%، وفي المرتبة الثالثة أمريكا بنسبة 8.6 %.

وتحتاج 59% من الأسر لأكثر من 400 ألف ليرة سورية شهريا، بحسب الاستطلاع، في حين أن 12.6 من العاملين في الأسر تصل رواتبهم إلى 60 ألف ليرة، بينما 17.8% منهم لا تصل إلى هذا الرقم.

%12 فقط من العاملين في تلك الأسر تزيد رواتبهم عن 100 ألف ليرة سورية لكنها أقل من 200 ألف ليرة، و18.6% أكدوا أنهم ليسوا ضمن هذا الحيز من المدخول.

 وقاربت قيمة الحوالات التي وصلت عبر القنوات الرسمية فقط، 4 ترليونات ليرة سورية خلال السنوات الماضية، 70% منها خلال عامي 2016 و 2017، بحسب “الاقتصادي”.

وحدّد مصرف سوريا المركزي سعر الدولار للحوالات المالية بـ 1250 ليرة سورية، بينما تقترب قيمة الليرة في السوداء من حاجز الـ 3 آلاف ليرة.

ووفقا لبيانات الأمم المتحدة فإنّ نحو 6.7 مليون سوري لجأوا إلى مختلف دول العالم بما فيها أوربا، منذ أن فُتحت أبواب اللجوء على خلفية الحرب التي شنّها النظام على السوريين المعارضين لحكمه.

x