• بحث
شجار يودي بحياة أحد عناصر حاجز عين ترما في الغوطة الشرقية
بلدة عين ترما في الغوطة الشرقية- صوت العاصمة

شجار يودي بحياة أحد عناصر حاجز عين ترما في الغوطة الشرقية

قُتل برصاص زملائه بعد هجومه عليهم بقنبلة يدوية

قُتل واحد من عناصر حاجز عين ترما في الغوطة الشرقية، مساء الاثنين 26 تشرين الأول، بعد شجار دار بينه وبين عناصر الحاجز، أُغلقت على إثره الطريق الرئيسية لعدة ساعات.

 مصادر خاصة لـ “صوت العاصمة” قالت إن شجار دار بين عناصر حاجز عين ترما التابع للحرس الجمهوري، والمتمركز على مدخل البلدة من جهة المتحلق الجنوبي، ما أسفر عن مقتل أحد العناصر برصاص رفاقه أثناء الشجار.

وأضافت المصادر أن العنصر القتيل كان “مخموراً” أثناء افتعال الشجار، وحاول إلقاء قنبلة يدوية على بقية العناصر، ما دفع الآخرين لإطلاق الرصاص الحي عليه وإصابته بعدة رصاصات أدت إلى مقتله على الفور.

وأشارت المصادر إلى أن عناصر الحاجز قاموا بإغلاق الطريق المؤدية إلى البلدة لأكثر من أربع ساعات، مدّعين أن مقتل زميلهم نجم عن استهداف “إرهابي” للحاجز.

المصدر: صوت العاصمة
الكاتب: فريق التحرير

x