انترنت

قبارصة يونانيين يعتدون على لاجئين سوريين في قبرص

اللاجئين والمهاجرين في قرية كلوراكا غرب قبرص نظموا احتجاجات عقب مهاجمتهم من قبل الشرطة والسكان والمحليين

ألقت الشرطة القبرصية الثلاثاء 29 آب الجاري القبض على 21 شخصاً جراء اعتداء مجموعة من القبارصة اليونانيين على لاجئين سوريين.

ونقلت وكالة أسوتشيد برس الأمريكية عن المتحدث باسم الشرطة كريستوس أندريو أنّ عشرات القبارصة اليونانيين هاجموا لاجئين سوريين محتحين في قرية كلوراكا جنوب غرب قبرص.

وأضاف أندريو أنّ المنطقة شهدت أعمال عنف واعتداء بالأسلحة البيضاء والأيادي وتطورت لحرق صناديق القمامة وعدة مباني.

وتمكنت الشرطة القبرصية من اعتقال 21 بينهم 9 قبارصة يونانيين و12 لاجئاً سوريا بعد الفصل بين المجموعتين باستخدام الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه، ووجهت لهم تهمة حيازة أسلحة وإثارة أعمال شغب.

وأضاف أندريو أن الاحتجاج تحول إلى أعمال عنف عندما اقتحمت مجموعات صغيرة من المتظاهرين القرية ما أدى إلى إتلاف مطعم مملوك لأحد المهاجرين وقلب سيارة.

ونظّم اللاجئين في قرية كلوراكا احتجاجات مساء الإثنين 28 آب على خلفية طرد الشرطة القبرصية وأهالي المنطقة لعشرات اللاجئين ممن يعيشون فيها رغم حصولهم على الحماية الدولية.

واعتبر اللاجئين والمهاجرين المقيمين في المنطقة أنهم تلقوا معاملة غير عادلة من قبل السلطات والسكان المحليين.

وطالب اللاجئين خلال لقائهم بوزيرة العدل ورئيس الشرطة القبرصية للاستماع إلى شكاواهم بالتعويض عن الأضرار التي لحقت بممتلكاتهم جراء الهجوم الذي وصفوه بالعنصري.