انترنت

منظمة الصحة العالمية ترسل مساعدات طبية إلى سوريا لمواجهة الكوليرا

المساعدات ستوزع على عموم سوريا بالتساوي

وصلت شحنة مساعدات طبية مقدمة من منظمة الصحة العالمية، أمس الاثنين، إلى مطار دمشق الدولي لمساعدة سوريا في الحد من انتشار الكوليرا.

وتضمنت شحنة المعدات أدوية على شكل محلول يعالج الجفاف عن طريق الفم، بالإضافة إلى اختبارات تشخيصية سريعة، موضحة أن هذه المعدات تكفي لعلاج ألفي حالة إصابة حادة بالكوليرا، ونحو 190 ألف حالة إسهال خفيف.

وقال المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية “أحمد المنظري” إنّ المعدات التي وصلت في الشحنة ستوزع بالتساوي وحسب الاحتياجات على عموم سوريا، بما في ذلك شمال غربي سوريا، ومناطق شمال شرقي سوريا، وستصل شحنة أخرى تبلغ 30 طناً غداً الأربعاء وستوزع بذات الشكل.

وأضاف المنظري أنّ الوضع الطبي في سوريا سيء للغاية، موضحاً أنّ 55 في المئة من المراكز الصحية لا تعمل، ونحو 30 في المئة من المستشفيات تخرج عن الخدمة بسبب انعدام الكهرباء ونقص في المستلزمات الطبية، إضافة لنقص حاد في الكوادر الطبية.

ووصل عدد الإصابات في مناطق سيطرة النظام إلى 201 إصابة معظمها في محافظة حلب، بينما بلغ عدد الوفيات الناتجة عن الإصابة بالمرض 14 حالة وفاة، وفي مناطق سيطرة المعارضة سوريا تم تسجيل إصابتان وحالة وفاة واحدة، بينما يسوء الوضع في مناطق شرق سوريا حيث سجل الإدارة الذاتية 1457 إصابة بالكوليرا.