• بحث
الأناضول

إنقاذ 25 مهاجرا قبالة السواحل التركية غالبيتهم من السوريين

“اليونان دفعتهم باتجاه المياه الإقليمية التركية”

أعلنت السلطات التركية اليوم الأربعاء 13 تشرين الأول، عن إنقاذ 25 مهاجر، غالبيتهم سوريين، قبالة سواحل ولاية موغلا جنوب غربي البلاد.

وذكرت وكالة الأناضول، أنّ طواقم خفر السواحل التركية ” اتجهت إلى سواحل منطقة قيزل بورون إثر تلقيها نداء استغاثة من قارب مطاطي على متنه طالبي لجوء”.

ولفتت السلطات إلى أنّ المهاجرين بينهم نساء وأطفال، وهم 21 سوريا و3 فلسطينيين ومصري واحد.

وقالت الوكالة إنّ اليونان دفعت المهاجرين الـ 25 باتجاه المياه الإقليمية التركية، بعد محاولتهم الوصول إليها، ضمن محاولات الهجرة إلى أوروبا.

وأحالت الفرق التركية الأشخاص الـ25 إلى دائرة الهجرة في موغلا، فيما لم يتم التنويه على المصير الذي سيواجهونه.

وتحاول اليونان منع وصول المهاجرين إليها، بوصفها بوابة الوصول إلى الدول الأوروبية الأساسية التي يقصدها المهاجرون الذين ينطلقون من تركيا.

لكن عدد طالبي اللجوء في دول الاتحاد الأوروبي، ازداد في الربع الثاني من العام الجاري، بنسبة 115%، وفي مقدّمتهم حملة الجنسية السورية.

ووفقا لتقرير “المديرية العامة للمفوضية الأوربية” فإنّ حوالي 104 آلاف شخص تقدّموا بطلب اللجوء إلى دول الاتحاد الأوربي في نيسان وأيار وحزيران.

في حين تقدّم 48 ألف طالب لجوء خلال الفترة ذاتها من العام الماضي 2020.

ولفت التقرير الصادر يوم 24 أيلول، إلى أنّ السوريين في مقدّمة طالبي اللجوء بـ 20 ألفا و640 طلبا.