• بحث
اللاذقية الثالثة في الترتيب.. خريطة توزع إصابات كورونا في سوريا
نقطة إسعافية متنقلة للهلال الأحمر في ساحة السبع بحرات بدمشق- صوت العاصمة

اللاذقية الثالثة في الترتيب.. خريطة توزع إصابات كورونا في سوريا

دمشق الأولى، وحمص الثانية من حيث عدد الوفيات.

ارتفعت أعداد الإصابات بفيروس كورونا في سوريا لتبلغ 4072 إصابة، بينها 2818 حالة نشطة، و192 وفاة، إضافة إلى 1062 متعافي.

وسّجلت محافظة دمشق العدد الأكبر من الحالات، بإجمالي 1381 إصابة، منها 926 نشطة، توفي منها 86، وتعافى 369، حسب الإحصائية الرسمية لوزارة الصحة في حكومة النظام السوري.

وجاءت محافظة حلب في المركز الثاني من حيث توزع الإصابات بـ 956 حالة، 810 منها لاتزال نشطة، في حين بلغت حالات الوفاة 26، والشفاء 120.

وتقدمت محافظة اللاذقية بالترتيب عن ريف دمشق، إذ بلغ عدد المصابين 423، بينها 315 حالة نشطة، توفيت 12 حالة، وشفي 96، بينما سجّلت محافظة ريف دمشق 164 حالة نشطة، من أصل 384 حالة مسجلة، توفي منها 10 حالات، فيما تعافى 174.

وضمّت حمص، التي جاءت بالترتيب الخامس من حيث عدد الإصابات النشطة، بـ 215 حالة من أصل 328 إصابة مسجلة، لكنها حملت الترتيب الثاني بعد دمشق بإجمالي عدد الوفيات الذي بلغ 29.

وفي السويداء، وصل عدد الحالات المعلن عنها إلى 145، بينها 116 حالة نشطة، توفي منها 8، وشُفي 21، فيما سجّلت حماه 53 حالة نشطة، من أصل 142 إصابة، توفي منها 6، وتعافى 83.

وجاءت طرطوس في المركز الثامن بإجمالي عدد إصابات بلغ 112، 54 منها لا تزال في حالة نشطة، توفيت 6 حالات، وشُفي 61، في حين سجّلت درعا 87 حالة نشطة، من أصل 94 مسجلة، تعافى منها 7، دون تسجيل أي حالات وفاة، حسب الإعلان الرسمي.

وفي القنيطرة، سجّل إعلان الوزارة 34 حالة نشطة، من إجمالي عدد الحالات البالغ 79، توفي منها 3، وشُفي 42، بينما ضمّت الحسكة 33 حالة نشطة من أصل 35 إصابة، توفي منها 2، دون تسجيل أي حالة شفاء.

وحسب الإعلان، جاءت محافظتا دير الزور والرقة في أسفل القائمة، إذ سجّلت دير الزور إجمالي عدد حالا بلغ 13، 6 منها لا تزال نشطة، توفي منها 4، وتعافت 2، بينما ضمت الرقة 7 حالات فقط، 5 منها لا تزال نشطة، وحالتي شفاء، دون تسجيل أي حالة وفاة.