• بحث

الليرة تفقد 8% من قيمتها الليلة الماضية، والذهب يسجل السعر الأعلى في تاريخه

تواصل الليرة السورية هبوطها أمام العملات الأجنبية، منذ مطلع العام الجاري، مسجلةً تراجع غير مسبوق في السوق السوداء، وسط صمت حكومي ملحوظ.

وخسرت الليرة السورية، أمس الأربعاء، ما يقارب 8% من قيمتها، حيث هبط سعر الصرف قرابة 90 ليرة سورية دفعة واحدة، ترافق انخفاضها مع ارتفاع كبير في أسعار المواد الغذائية والاستهلاكية، ما خلف حالة فوضى كبيرة عمت أسواق العاصمة.

وبلغ سعر الدولار الأمريكي، بحسب نشرة اليوم الخميس 16 كانون الثاني، 1150 ليرة سورية للدولار الواحد، في حين سجل اليورو سعر 1290 ليرة سورية.

مصرف سوريا المركزي، ما زال مستمراً في تثبيت سعر صرف الليرة السورية في الأسواق الحكومية وشركات الصرافة والمصارف الحكومية، بسعر 436 ليرة للدولار الواحد، و434 ليرة سورية للحوالات المالية الواردة من الخارج، فيما بلغ السعر التفضيلي للمنظمات الدولية 700 ليرة سورية للدولار الأمريكي الواحد.

وارتفع سعر غرام الذهب عيار 21 قيراط ليبلغ 46 ألف ليرة سورية، والذهب عيار 18 قيراط 39400 ليرة سورية، والليرة الذهبية السورية 360 ألف ليرة سورية، ومليون و780 ألف ليرة للأونصة السورية، فيما بلغ سعرها عالمياً 1556 دولار أمريكي، بحسب النشرة الصادرة عن جمعية الصاغة في دمشق اليوم.

ويعتبر السعر المذكور للذهب في أسواق العاصمة دمشق هو الأعلى في تاريخ البلاد، علماً أن الأسواق تشهد فارقاً كبيراً في معظم مناطقها، بين أسعار النشرة والأسعار الرائجة في الأسواق، على الرغم من رفع التسعيرة الرسمية.

المصدر: صوت العاصمة
الكاتب: فريق التحرير

x