TwitCount Button
الرئيسية / الوضع الأمني / اعتقالات تطال شبّان من أبناء حرستا بعد عودتهم من الأراضي التركيّة

اعتقالات تطال شبّان من أبناء حرستا بعد عودتهم من الأراضي التركيّة

شارك الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

أقدمت استخبارات النظام على اعتقال شابين اثنين، من أصل خمسة، عادوا من الأراضي التُركية عبر ما يُعرف بـ “لجان المُصالحة الوطنية” وذلك بعد قرابة عام على تهجيرهم إلى الشمال السوري، ودخولهم تهريباً إلى تركيا. 

وقال مُراسل “صوت العاصمة” أن مجموعة مؤلفة من خمسة شبّان، تقدمت بطلبات للعودة الطوعية عبر لجان المُصالحة، وحصلت على أوراق عبور من القنصلية السورية في اسطنبول، وعادوا إلى سوريا عبر العاصمة اللبنانية بيروت.

وأضاف مُراسل الشبكة أن أحد العائدين اعتُقل فور وصوله الأراضي السورية عند نقطة جديدة يابوس، بينما اعتقال شاب آخر عند أحد الحواجز التابعة للاستخبارات الجويّة في مُحيط حرستا، بالرغم من حصولهم على أوراق تسوية رسمية صادرة عن قنصلية النظام في اسطنبول.

وسبق للنظام السوري وأن اعتقل عوائل كاملة بعد عودتها من ادلب وتركيا ولبنان، بالرغم من ترويج روسيا والنظام السوري لضرورة عودة اللاجئين والنازحين داخلياً إلى قراهم ومُدنهم.

وتتنوع أسباب الاعتقال عند عودة المُهجرين إلى ادلب وخارج سوريا، بعضها يكون بسبب عدم التواصل مع لجان المُصالحة، أو التورط بأعمال ضد النظام السوري، أو الارتباط بفصائل المُعارضة، وربما مُكالمة هاتفة قد أجراها أحدهم قبل سنوات، يمكن أن تكون سبباً في اعتقاله بعد عودته إلى مناطق سيطرة النظام.

رابط مختصر:

شاهد أيضاً

الضمير: 400 معتقل منذ خروج فصائل المعارضة 

شارك الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي       Tweet  علمت صوت العاصمة من مصادر مطلعة في مدينة الضمير، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *