الرئيسية / أخبار / تنظيم داعش يقيم حد الجلد والصلب على ثلاث شبان بتهم مختلفة في مخيم اليرموك.

تنظيم داعش يقيم حد الجلد والصلب على ثلاث شبان بتهم مختلفة في مخيم اليرموك.


صوت العاصمة – خاص
أقدم تنظيم داعش صباح اليوم، السبت، على إصدار حكم الجلد والصلب بحق ثلاثة شبان من أبناء المنطقة بعد اعتقالهم لفترات متفاوته في سجونه جنوبي العاصمة دمشق.
 
وقالت مصادر خاصة لـ “صوت العاصمة” أن التنظيم شرع بتنفيذ حد الجلد بحث الشبان الثلاثة، بحسب الحكم الصادر والذي يقضي بجلد المتهمين 1000 جلدة مقسمة على عشرة أيام تزامناً مع صلب كل منهم لمدة 8 ساعات يومياً.
 
وتفاوتت التهم الموجهة للشبان الثلاثة، حيث اتهم التنظيم الشاب “عدي موسى” بتعاطي الحشيش المخدر، فيما اتُهم الشاب “زاهي” الذي وثقت الشبكة اعتقاله قبل أسابيع قليلة، بالمساهمة لإخراج مسلحين تابعين للتنظيم من “مناطق الخلافة إلى دار الكفر”، وكان نصيب الشاب الثالث “ايهم عبد الناصر” تهمة الإتجار بالمخدرات وإدخالها إلى مناطق سيطرة التنظيم.
 
 
ويعمل التنظيم، بحسب مصادر “صوت العاصمة” على تبييض السجون من المعتقلين أصحاب التهم الصغيرة، وتنفيذ الحدود عليهم ثم الإفراج عنهم، باستثناء المتهمين بالتخابر مع النظام او فصائل المعارضة المسلحة او هيئة تحرير الشام، فيكون مصيرهم الإعدام كما حصل قبل أيام حين أقدم التنظيم على تنفيذ حكم الإعدام بحق أحد شبان المنطقة بتهمة التواصل مع هيئة تحرير الشام المحاصرة غرب مخيم اليرموك.
 
الخطوات الجديدة المتبعة من قبل التنظيم جاءت بعد دخول عدد من الأمراء الأجانب بتنسيق مع النظام السوري إلى جنوب دمشق، واستلام مناصب عسكرية وأمنية حساسة بهدف إعادة هيكلته من جديد وتصحيح الذي أفسده القادة القدامى، بحسب تصريحات الأمراء الجدد.
 
ويسيطر التنظيم على أحياء العسالي والتضامن والحجر الأسود وأجزاء كبيرة من مخيم اليرموك، وله عدد كبير من نقاط التماس مع هيئة تحرير الشام وميليشيات النظام وفصائل المعارضة.
 
 
 
 
رابط مختصر:

شاهد أيضاً

الدُفعة الثالثة من أهالي معضمية الشام تتحضر للعودة من لبنان.

تتحضّر الدفعة الثالثة، وربما تكون الاخيرة، من أبناء مدينة معضمية الشام اللاجئين في دولة لبنان …

اترك رد