الرئيسية / أخبار / فتح معبر القدم عسالي مع دمشق أمام الحالات المرضية.

فتح معبر القدم عسالي مع دمشق أمام الحالات المرضية.


فتح النظام النظام السوري معبر (القدم – عسالي) مع مدينة دمشق بشكل جزئي صباح اليوم، الأحد، امام الحالات المرضية فقط، مع إبقائه مغلق أمام دخول وخروج المدنيين والبضائع التجارية، على أن يعود الحال على ما هو عليه قبل الإغلاق خلال ايام قليلة.
 
وكان النظام السوري قد أغلق حاجز (القدم – عسالي) مع مدينة دمشق في 31 اكتوبر الماضي، واعتقال المسؤولين عن المعبر والحاجز بعد إلقاء القبض على أشخاص حاولوا إدخال الذخيرة إلى المنطقة عبر المواشي.
 
وكانت مصادر صوت العاصمة قد أكدت أن عملية إغلاق الطريق واعتقال اللجنة جاءت على خلفية ضبط سيارة من نوع “سوزوكي” قبل أيام على حاجز تاون سنتر تحمل ذخيرة بداخل “ماعز” تم ضبطها من قبل المخابرات الجوية واعتقال السائق وضبط عدد من الأشخاص الذين من المفترض أن تُسلّم البضاعة لهم.
 
وبحسب معلومات وردت لشبكة “صوت العاصمة” في ذلك الوقت، أن سائق السيارة المحملة بالذخيرة والذي تم اعتقاله يكون شقيق القيادي “صالح الزمار” القيادي في فصيل مجاهدي الشام والذي ذاع صيته في الآونة الأخيرة أثناء الاتفاق الأخير لتهجير سكان حي القدم.

ويعتبر معبر (القدم – عسالي) شريان آخر للمدنيين المحاصرين في مناطق سيطرة التنظيم، وذلك بعد إغلاق حاجز العروبة – بيروت من قبل الفصائل العسكرية في جنوب دمشق.

ويسيطر تنظيم داعش على أحياء التضامن والعسالي والحجر الأسود وقسم كبير من مخيم اليرموك.

 

رابط مختصر:

شاهد أيضاً

اعتقال أبو بحر بعد أيام من هروبه وإعدامات تطال قيادات برزة في سجن صيدنايا.

  نفذت استخبارات النظام السوري حكم الإعدام بحق عدد من قيادات المُصالحات في حي برزة، …

اترك رد