TwitCount Button
الرئيسية / محلي / السياحة  تنفي عزم لوفر الفرنسية افتتاح فندقين في دمشق

السياحة  تنفي عزم لوفر الفرنسية افتتاح فندقين في دمشق

شارك الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

نفى وزير السياحة في حكومة النظام “محمد رامي” الشائعات المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي المتعلقة بعزم شركة لوفر الفرنسية  افتتاح فندقين في العاصمة السورية دمشق.

وأكد رامي أنه لم تتقدم أي شركة أو مجموعة فنادق فرنسية بطلب لإقامة أو تشغيل فنادق في البلاد، مضيفاً: نرحب بوجود أي شركة ترغب بالاستثمار في سورية ومستعدون لتقديم كل الدعم والتسهيلات لها.

وقال رامي إن أي شركة ترغب في العمل في مجال الفنادق تحتاج الحصول على موافقة من وزارة السياحة، ليتم تسجيلها أصولاً لدى وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك، وهو ما لم تتقدم به أي شركة فرنسية حتى الآن.

وأضاف رامي أنه من المتوقع أن تلعب الشركة الفرنسية دوراً إدارياً في حال أرادت افتتاح فندقيها في دمشق، كونهما يقعان في دمشق ومملوكان لشركة محلية، ونوه لقيامه قبل شهرين بزيارة  إلى الفندقين للاطلاع على الأعمال المنجزة.

وتناقلت وسائل إعلام موالية وأخرى معارضة قبل أيام أنباء عن إعلان “مجموعة فنادق لوفر” الفرنسية، عزمها افتتاح فندقين قريباً في سورية من سوية 4 و5 نجوم، أحدهما في منطقة المزة والآخر وسط دمشق، أولهما بسعة 230 سريراً ومساحته 7.449 متراً مربعاً، وسيكون جاهزاً للخدمة في حزيران عام 2020.

والثاني من سوية 4 نجوم، وتبلغ طاقته الاستيعابية 206 أسرّة، ومساحته 10.071 متراً مربعاً، وسيتم دخوله في الخدمة مطلع 2020.

رابط مختصر:

شاهد أيضاً

بعد الوز وسواح.. فرار المدير المالي لجامعة دمشق بعد استدعاء زملائه للتحقيق

شارك الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي       Tweet  تناقلت وسائل إعلام موالية للنظام أخباراً تفيد بفرار مسؤول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *