انترت

تعاون سوري – جزائري في مجال الطاقة

بحث سفير النظام السوري في الجزائر “نمير الغانم”، الخميس الأول من شهر أيلول الجاري، مع وزير الطاقة الجزائري “محمد عرقوب”، سبل الشراكة والاستثمار في مجال الطاقة بين سوريا والجزائر.

وبحسب صحيفة الوطن، فإن المحادثات ركزّت على إمكانيات التعاون بين البلدين في قطاع الطاقة، لا سيما إنتاج المحروقات وتسويق الغاز المسال، وتطوير معدات الإنتاج الكهربائي والطاقة المتجددة.

وتطرق الجانبان إلى فرص التعاون في قطاع المناجم، حيث أكد “عرقوب” أنّ بلاده مستعدة لتطوير التعاون الثنائي في إنتاج الفوسفات وتحويله، وأنّ الجزائر تسعى لتحقيق نتائج ملموسة في هذا القطاع.

واختتم اللقاء باتفاق الجانبين على تشكيل مجموعة عمل فنية من الوزارتين المسؤولتين عن الطاقة والمناجم، تكون مسؤولة عن وضع خارطة طريق وخطة عمل لضمان تحقيق إنجازاتهما.

وأصدرت وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية في حكومة النظام منتصف شهر تموز الفائت، قراراً يقضي بتشكيل “مجلس الأعمال السوري الجزائري” عقب أيام قليلة من زيارة وزير الخارجية “فيصل المقداد” إلى الجزائر”.