• بحث
استقرار بسعر الذهب، وانخفاض طفيف في قيمة الليرة السورية
محل لبيع الذهب في مدينة دمشق - صوت العاصمة

ارتفاع جديد للذهب، والليرة تُحافظ على استقرارها

ارتفع الذهب بمعدل ألف ليرة سورية للغرام الواحد

سجّلت الليرة السورية، استقراراً في قيمتها أمام العملات الأجنبية، صباح اليوم الاثنين 19 تشرين الأول، بلغ فيها سعر صرف الدولار الأمريكي 2300- 2350 ليرة سورية

وبلغ سعر صرف اليورو 2700- 2750 ليرة، والليرة التركية 290 ليرة سورية، و625 للريال السعودي الواحد.

وحافظ البنك المركزي على ثبات نشراته، حيث بلغ سعر صرف الدولار الأمريكي 1256 ليرة سورية للمصارف والبنوك الخاصة والتدخل والمستوردات، و1250 ليرة للحوالات الخارجية، في حين سجّلت الليرة رسمياً هبوطاً أمام سعر صرف اليورو المرتفع عالمياً، حيث بلغ 1470 ليرة سورية.

وشهدت أسعار الذهب في أسواق العاصمة دمشق، ارتفاعاً ملحوظاً بعد استقرار خلال الأيام الأربعة الماضية، بمعدل ألف ليرة سورية لغرام الذهب عيار 21 قيراط.

وبلغ سعر غرام الذهب عيار 21 قيراط 119 آلاف ليرة سورية، والذهب عيار 18 قيراط بلغ 102 ألف ليرة سورية للغرام الواحد.

وسجّلت الأونصة الذهبية السورية، سعر 4 ملايين و300 ألف ليرة سورية، وفقاً لسعرها عالمياً الذي ارتفع إلى 1911 دولار أمريكي، ودولار الذهب البالغ 2250 ليرة سورية.

وحافظت الليرة الذهبية السورية على سعرها البالغ 975 ألف ليرة سورية، والليرة الذهبية عيار 22 قيراط بلغت 101 ألف ليرة سورية، والليرة الرشادية 875 ألف ليرة سورية، فيما بلغ سعر الفضة الخام 11 آلاف ليرة سورية للغرام الواحد.

وأصدرت جمعية الصاغة تعميماً على أعضائها، مجموعة من الإجراءات الواجب تطبيقها خلال عمليات البيع، منها أن يشاهد المشتري وزن القطعة على شاشة الميزان بشكل واضح، قبل توقيعه على فاتورة البيع التي تتضمن كافة تفاصيل القطعة الذهبية من وزن وعيار وسعر.

وقال نقيب الصاغة “غسان جزماتي” إن بعض الزبائن يعترضون على وزن القطعة بعد فترة على شرائها، مشيراً إلى أن الإجراءات الجديدة تكون بمثابة ضمان للصائغ، وبالتالي فهي ضمان للزبون أيضاً، وفقاً لما نقلته صحيفة الثورة الموالية.

المصدر: صوت العاصمة
الكاتب: فريق التحرير

x