• بحث
واشنطن تحث العالم على تجنب التطبيع مع النظام السوري
إنترنت

واشنطن تحث العالم على تجنب التطبيع مع النظام السوري

بعد تعيين سلطنة عمان سفيرا لدى النظام

حثّت الولايات المتّحدة الأمريكية اليوم الثلاثاء 6 تشرين الأول، دول العالم على تجنّب إعادة العلاقات الدبلوماسية والاقتصادية مع النظام السوري، وذلك بعد تعيين سلطنة عمان سفيرا لها في دمشق.

وقالت متحدثة باسم الخارجية الأميركية: “لقد كان نظام الأسد مسؤولا عن فظائع لا حصر لها إلى جانب ذلك، فإن استخدامه الأسلحة الكيماوية بشكل متكرر ودعوة القوات الإيرانية والروسية إلى سوريا وتهديد جيرانه، يمثل خطرا كبيرا على المنطقة بأكملها بما في ذلك عُمان”.

واعتبرت المتحدثة التي رفضت ذكر اسمها، أن أي محاولة “لإعادة العلاقات أو تطويرها دون معالجة فظائع النظام ضد الشعب السوري، تقوض الجهود المبذولة لتعزيز المحاسبة والسير نحو حل دائم وسلمي وسياسي للصراع السوري بما يتماشى مع قرار مجلس الأمن 2254”.

كما لوّحت المتحدثة في تصريحات لموقع قناة الحرة، باستمرار العزلة الدبلوماسية والاقتصادية على رأس النظام بشار الأسد، “في حال لم  ينفّذ قرار مجلس الأمن الدولي 2254 بصدق”.

وترفض الولايات المتّحدة الأمريكية مع دول أوربية كبرى إعادة العلاقات أو المشاركة بإعادة الإعمار في سوريا، قبل البدء بعملية سياسية جدية تحت مظلة الأمم المتّحدة، وهو ما يرفضه النظام.

وعيّنت سلطنة عمان سفيرا لها لدى النظام، في خطوة هي الأولى لدولة خليجية منذ قرار الجامعة العربية عام 2011 بقطع العلاقات مع النظام.

كما افتتحت أبخازيا التي تحظى باعتراف 5 دول في العالم، سفارةً لها في دمشق صباح اليوم الثلاثاء، بعد اعتراف النظام بها إلى جانب روسيا ونيكاراغوا وناورو وفنزويلا.

x