• بحث
تحذير أممي من اتّساع دائرة الجوع في سوريا- 2.2 مليون سوري على حافة الفقر
انترنت

تحذير أممي من اتّساع دائرة الجوع في سوريا: 2.2 مليون شخص على حافة الفقر

9.3 مليون شخص في سوريا يعانون من انعدام الأمن الغذائي.

 حذّر برنامج الأغذية العالمية في الأمم المتّحدة (WFP)، من توسّع دائرة انعدام الأمن الغذائي في سوريا التي تعيش انهيارا اقتصاديا، أدّى إلى ارتفاع أسعار المواد الغذائية لمستويات غير مسبوقة.

وذكر في تغريدة على حسابه في تويتر مساء أمس الإثنين، 31 آب، أنّ 2.2 مليون سوري آخرين يمكن أن ينزلقوا في الجوع والفقر، مشيرا إلى ضرورة إرسال مساعدة عاجلة لتجنّب هذا الانزلاق.

ووفق الإحصاءات الأممية فإنّ 9.3 مليون شخص في سوريا يعانون من انعدام الأمن الغذائي، في اتساع متسارع لدائرة الجوع والفقر، التي كانت محددة بـ 7.9 مليون شخص نهاية العام الماضي.

وكانت الأمم المتّحدة قدّرت أواخر عام 2019، أنّ 83% من السوريين تحت خط الفقر، في حين قال المبعوث الأممي إلى سوريا “ستيفان ديمستورا”، في إحاطة سابقة العام الجاري، إنّ التقارير تشير إلى ازياد النسبة لـ 90%.

وخلال الأشهر الستة الأولى من العام الجاري، انضمّ 1.4 مليون سوري إلى عدد الأشخاص الذين يفتقرون المواد الغذائية الأساسية في البلاد، وذكرت المتحدّثة باسم البرنامج إليزابيث بايرز في حزيران الماضي، أنّ أسعار السلع الغذائية ارتفعت بأكثر من 200٪ في أقل من عام بسبب الانهيار الاقتصادي في لبنان المجاور، وإجراءات العزل العام لاحتواء فيروس كورونا (كوفيد-19).

بدورها قالت حينذاك ممثلة منظمة الصحة العالمية في سوريا “أكجمال ماجتيموفا”: “بعد تسع سنوات من الصراع المسلح، يعيش أكثر من 90 بالمئة من سكان سوريا تحت خط الفقر البالغ دولارين في اليوم بينما تتزايد الاحتياجات الإنسانية”.

x