• بحث
اعتقالات تطال 13 شاباً من أبناء بلدة مسرابا في غوطة دمشق الشرقية
بلدة مسرابا في ريف دمشق - صوت العاصمة

اعتقالات تطال 13 شاباً من أبناء بلدة مسرابا في غوطة دمشق الشرقية

اعتقل عناصر من الأمن العسكري أمس، الأربعاء 17 حزيران، عدداً من الأشخاص في بلدة مسرابا بريف دمشق، من المطلوبين للتجنيد الإجباري والاحتياطي.

وقال مراسل “صوت العاصمة” إن حاجز المدارس التابعة لفرع الأمن العسكري، اعتقل 13 شاباً من أبناء مسرابا، بعد إجراء عملية الفيش الأمني، 7 منهم مطلوبين للتجنيد الإجباري، بينما اتُهم الآخرون بتخلفهم عن الخدمة الاحتياطية، عُرف منهم الشابين “فؤاد التكلة” و” منير الخولي”.

وتزامن ذلك مع نشر حواجز مؤقتة في منطقة جسر مسرابا ومحيطها، وسط عمليات تفتيش دقيقة، وإجراء الفيش الأمني للمارة، بحثاً عن مطلوبين لأجهزة المخابرات، وآخرين مطلوبين للخدمة الإجبارية.

واعتقلت دوريات تابعة للشرطة العسكرية، في 10 حزيران، 15 شاباً من أبناء مدينة دوما بالغوطة الشرقية، متخلفين عن الالتحاق في صفوف جيش النظام، لأداء الخدمة العسكرية الإلزامية والاحتياطية.

ونفذ فرع أمن الدولة، مطلع حزيران الجاري، حملة دهم أسفرت عن اعتقال أكثر من 25 شاباً من أبناء الغوطة الشرقية، في المنطقة الواقعة بين مدينة دوما وبلدة مسرابا، تزامناً مع تشديد أمني فرضته الحواجز العسكرية المتمركزة في محيط المنطقة.

وأصدرت دائرة التجنيد العامة في وقت سابق، قائمة تضم أسماء العشرات من أبناء مسرابا المطلوبين لأداء الخدمة العسكرية الإلزامية والاحتياطية، وعممتها على الحواجز العسكرية المتمركزة في محيطها.

المصدر: صوت العاصمة
الكاتب: فريق التحرير