• بحث
مقتل لاجئ سوري في لبنان
مقتل لاجئ سوري في لبنان

مقتل لاجئ سوري أثناء سطو مسلح استهدف مكان عمله في بيروت

قُتل شاب سوري، وأُصيب آخر قبل يومين، جراء تعرضهما لعملية سطو مسلح في مكان عملهما في منطقة الروشة بالعاصمة اللبنانية بيروت.

ونقل موقع زمان الوصل، عن أحد أصدقاء الشاب القتيل، إن الشابان تعرضا لسطو مسلح من قبل اثنين يستقلان دراجة نارية، في مكان عملهما في محطة “كورال للمحروقات” في بيروت، بهدف سرقة متجر المحطة.

وأضاف المصدر أن السارق أطلق الرصاص المباشر على صدر الشاب السوري “سليمان صالح أبو داود” المنحدر من محافظة الحسكة، والعامل في المحطة، أثناء محاولته اعتراض طريقه لاسترداد الأموال التي سرقها من متجر المحطة، ما أدى إلى مقتله على الفور.

وأشار المصدر إلى أن السارقين لاذا بالفرار دون التمكن من التعرف على هويتهما، مؤكّداً أن كاميرات المراقبة القريبة من مكان الجريمة، أظهرت لقطة واضحة لسائق الدراجة الذي بقي منتظراً شريكه خارج متجر المحطة.

وقتل اللاجئ السوري “عبد الرحمن العكاري” أواخر كانون الثاني 2020، في منزله الكائن في بلدية الناعمة “قضاء الشوف” في لبنان، بعد أن استضاف شخصين مجهولين تلبية لطلبهما، ومن ثم قاما بقتله بالحجارة بحسب ما نشر المحامي “فراس حاج يحيى” عبر صفحته الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.