الرئيسية / أخبار / السياحة الدينية ترفد خزينة النظام بـ 442 مليون ليرة خلال 2018

السياحة الدينية ترفد خزينة النظام بـ 442 مليون ليرة خلال 2018

قال مدير الشركة السورية للسياحة والنقل “فايز منصور” خلال حديثه لصحيفة الوطن الموالية، أن إيرادات السياحة الدينية في عام 2018 الفائت قُدّرت بـ 442 مليون ليرة سورية.

وكشف منصور عن توقيع اتفاقية تفاهم بين وزارة السياحة ومنظمة الحج والزيارة في إيران لإعادة تفعيل الزيارات بعد انقطاعها لفترة وجيزة.

وسبق للنظام السوري وأن أعلن دخول 75 شركة عراقية من أجل التنسيق مع منشآت سياحية من أجل تنظيم رحلات السياحة الدينية، وذلك عقب سيطرة النظام السوري على الحدود السورية العراقية.

ونقلت وكالة سبوتنيك في 10 حزيران 2018 عن وزير السياحة السابق “بشر اليازجي” قوله: إن الأبواب مفتوحة لجميع الشركات العراقية للتعاون معها.

وزادت حملات السياحة الدينية إلى دمشق وريفها مع اندلاع الثورة السورية وفتح الأسد المجال للميليشيات الإيرانية للتدخل والقتال معه بحجة حماية المُقدسات.

وتعتبر دول لبنان والعراق وافغانستان وإيران أبرز الدول التي تقوم بتنسيق جولات السياحة الدينية في سوريا، فيما تستغل إيران والميليشيات التابعة لها السياحة الدينية لتجنيد المُقاتلين في صفوفها. 

وتتركز الزيارات بشكل خاص على مقام رُقية في دمشق القديمة، ومقام زينب في منطقة السيدة زينب جنوب دمشق، والتي تضم عدداً كبيراً من الفنادق التي تُقيم بها تلك الوفود.

ورصدت “صوت العاصمة” في وقت سابق عشرات الوفود الذين قصدوا دمشق لزيارة الأماكن المُقدسة، كان آخرها وفود باكستانية زارت مقام رقية والمسجد الأموي في دمشق القديمة.

 

رابط مختصر:

شاهد أيضاً

رسمياً.. إيران لم تورد نفطاً إلى سوريا منذ ستة أشهر

  أعلنت شركة المحروقات (سادكوب) التابعة لوزارة النفط في حكومة النظام السوري أن أزمة المحروقات …

اترك رد

error: Content is protected !!