TwitCount Button
الرئيسية / أخبار / السياحة الدينية ترفد خزينة النظام بـ 442 مليون ليرة خلال 2018

السياحة الدينية ترفد خزينة النظام بـ 442 مليون ليرة خلال 2018

شارك الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

قال مدير الشركة السورية للسياحة والنقل “فايز منصور” خلال حديثه لصحيفة الوطن الموالية، أن إيرادات السياحة الدينية في عام 2018 الفائت قُدّرت بـ 442 مليون ليرة سورية.

وكشف منصور عن توقيع اتفاقية تفاهم بين وزارة السياحة ومنظمة الحج والزيارة في إيران لإعادة تفعيل الزيارات بعد انقطاعها لفترة وجيزة.

وسبق للنظام السوري وأن أعلن دخول 75 شركة عراقية من أجل التنسيق مع منشآت سياحية من أجل تنظيم رحلات السياحة الدينية، وذلك عقب سيطرة النظام السوري على الحدود السورية العراقية.

ونقلت وكالة سبوتنيك في 10 حزيران 2018 عن وزير السياحة السابق “بشر اليازجي” قوله: إن الأبواب مفتوحة لجميع الشركات العراقية للتعاون معها.

وزادت حملات السياحة الدينية إلى دمشق وريفها مع اندلاع الثورة السورية وفتح الأسد المجال للميليشيات الإيرانية للتدخل والقتال معه بحجة حماية المُقدسات.

وتعتبر دول لبنان والعراق وافغانستان وإيران أبرز الدول التي تقوم بتنسيق جولات السياحة الدينية في سوريا، فيما تستغل إيران والميليشيات التابعة لها السياحة الدينية لتجنيد المُقاتلين في صفوفها. 

وتتركز الزيارات بشكل خاص على مقام رُقية في دمشق القديمة، ومقام زينب في منطقة السيدة زينب جنوب دمشق، والتي تضم عدداً كبيراً من الفنادق التي تُقيم بها تلك الوفود.

ورصدت “صوت العاصمة” في وقت سابق عشرات الوفود الذين قصدوا دمشق لزيارة الأماكن المُقدسة، كان آخرها وفود باكستانية زارت مقام رقية والمسجد الأموي في دمشق القديمة.

 

وفود من شيعة باكستان إلى المسجد الأموي ومقام رُقية

#صوت_العاصمة #فيديو #دمشق وفود شيعية من باكستان في دمشق القديمة لزيارة مقام رُقية ومقام رأس الحُسين في مسجد بني أمية الكبير، وسط حماية وتنسيق من عناصر تابعين لميليشيا حزب الله اللبناني، وميليشيا حرّاس المقام. للمُشاهدة على يوتيوب https://www.youtube.com/watch?v=AgtsV5P1CNc

Gepostet von ‎صوت العاصمة‎ am Sonntag, 3. März 2019

رابط مختصر:

شاهد أيضاً

للجدران آذان: أدلة تفضح الإجراءات الداخلية للمخابرات السورية

شارك الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي       Tweet          قال “المركز السوري للعدالة والمساءلة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *