الرئيسية / الوضع الأمني / مئات المعتقلين من أحياء دمشق القديمة للتجنيد الإجباري 

مئات المعتقلين من أحياء دمشق القديمة للتجنيد الإجباري 

صوت العاصمة – خاص
تستمر مخابرات النظام بعمليات الدهم اليومية واستكمال الحملة التي استهدفت أحياء المدينة القديمة، فبعد الانتهاء من مدحت باشا والقيمرية وباب توما ومحطيها، وصلت الحملة إلى أحياء الأمين وبعض حارات الشاغور وحارة اليهود، وصولاً لمحيط كراج السيدة زينب.

مصادر “صوت العاصمة” في دمشق القديمة قالت أن أكثر من 50 شاب تم اعتقالهم من حي الأمن وحارة اليهود في الأيام الماضية، فيما ارتفع أعداد المعتقلين في الأسبوع الأخير من دمشق وريفها إلى أكثر من 300 بحسب مصادر أمنية خاصة.

وكانت مخابرات النظام قد شنت حملة كبيرة استهدفت محيط مكتب عنبر وحي القيمرية ومدحت باشا الأسبوع الماضي، وخلفت الحملة عشرات المعتقلين من المتوارين عن الأنظار والمطلوبين للنظام. 

وقال مراسلنا في حي الصناعة أن منطقة “بستان الدور” قد شهدت مساء أمس حملة أمنية كبيرة عبر دخول دوريات تابعة لفرع فلسطين والانتشار في شوارع المنطقة ومداهمة عشرات المنازل بحثاً عن مطلوبين .

وقالت مصادر مقربة من النظام لشبكة “صوت العاصمة” أن الحملة يمكن أن تستمر حتى مطلع العام المقبل 2018. 

وشهدت مدينة دمشق في الشهر الأخير حملات مكثفة تسببت باعتقال مئات الرجال والشبان وسوقهم للتجنيد الإجباري، عبر عمليات الدهم للمنازل السكنية وتكثيف الحواجز العسكرية المؤقتة .

رابط مختصر:

شاهد أيضاً

25 حالة اعتقال في الغوطة الشرقية خلال الأسبوع الفائت.

شهدت مُدن وبلدات الغوطة الشرقية حملة اعتقالات واسعة طالت قرابة 25 شخصاً خلال الأيام الماضية …

اترك رد