• بحث

الضمير: 400 معتقل منذ خروج فصائل المعارضة 

علمت صوت العاصمة من مصادر مطلعة في مدينة الضمير، بريف دمشق، أن عدد المعتقلين من أبناء المدينة تجاوز 400 شاب ورجل منذ خروج فصائل المعارضة في صيف 2018 إلى شمال سوريا ضمن اتفاق مع نظام الأسد وبرعاية روسية.

وتنوعت الاعتقالات بين أسباب أمنية، وتجنيد إجباري، نفذتها دوريات تتبع للمخابرات الجوية والأمن العسكري، مدعومة بوحدات من الشرطة العسكرية لملاحقة مطلوبي التجنيد.

وبحسب مصادر الشبكة فإن معظم الاعتقالات جرت خلال مرور الشبّاب والرجال على الحواجز العسكرية، رغم حصولهم على أوراق التسوية التي تجنبهم الاعتقال وفقاً للاتفاق المبرم مع الروس.

ووجهت استخبارات النظام تهمة الانتماء إلى تنظيم داعش لعشرات الشبان من أبناء الضمير، فضلاً عن توجيه تهم جنائية بموجب دعوات شخصية من قبل ذوي قتلى النظام السوري.

وطالت الاعتقالات أيضاً عدد من النسوة بتهمة التواصل مع أبنائهن وأقاربهن في الشمال السوري.

وتشن استخبارات النظام دورياً حملات دهم واعتقال بحثاً عن مطلوبين، فضلاً عن إرسال قوائم تحمل اسماء مطلوبين للتجنيد الإجباري كان آخرها قائمة بـ 600 اسم في آذار الفائت.

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •