الرئيسية / أخبار / مخابرات النظام تعتقل عائلة كاملة في الرحيبة بسبب مُكالمة هاتفية إلى ادلب

مخابرات النظام تعتقل عائلة كاملة في الرحيبة بسبب مُكالمة هاتفية إلى ادلب

اعتقلت مُخابرات النظام السوري عائلة كاملة في بلدة الرحيبة، في القلمون الشرقي، خلال الأسبوع الأخير من آذار الفائت.

وقالت مصادر أهلية لـ “صوت العاصمة” إن دورية تابعة للمُخابرات الجويّة، اعتقلت سيدة وبناتها الأربع، بعد مُداهمة منزلهم الكائن في الحي الشمالي لبلدة الرحيبة.

وقالت مصادر الشبكة إن سبب الاعتقال، بحسب ما صرّح بعض المُخبرين المُتعاونين مع النظام أمام الأهالي، هو إجراء مكالمات هاتفية مع مطلوبين للنظام ممن تم تهجريهم من القلمون الشرقي إلى الشمال السوري.

وقالت مصادر خاصة لـ “صوت العاصمة” إن الجانب الروسي، المُنتشر في البلدة، قام بتثبيت أجهزة تنصت على الاتصالات منذ خروج فصائل المُعارضة من المنطقة نحو شمال سوريا، إلا أنها المرة الأولى التي تجري فيها اعتقالات بسبب مُكالمة نحو شمال سوريا.

وتشهد مناطق التسويات في ريف دمشق عموماً مراقبة مكثفة للاتصالات للحد من تواصل الموجودين في مناطق سيطرة النظام بأولئك الذين تم تهجيرهم إلى مدينة ادلب، خوفاً من نشاطات معارضة في تلك المناطق

ويكثّف النظام السوري عبر فروع المخابرات من تواجد السيارات التي تحمل أجهزة تعقب الاتصالات في شوارع الغوطة الشرقية، خلال الأشهر الأخيرة، بعد خروج فصائل المُعارضة نحو الشمال السوري.

وكانت روسيا قد زودت النظام السوري بأجهزة تنصت حديثة بعد تدخلها العسكري المباشر في سوريا قبل ثلاث سنوات تقريباً، زادت على إثرها الاعتقالات على خلفية إجراء مكالمة هاتفية مشبوهة، تزامناً مع تطوّر ملحوظ لدى النظام في تحديد مكان الجهاز الخليوي الذي أجري منه الاتصال.

رابط مختصر:

شاهد أيضاً

رسمياً.. إيران لم تورد نفطاً إلى سوريا منذ ستة أشهر

  أعلنت شركة المحروقات (سادكوب) التابعة لوزارة النفط في حكومة النظام السوري أن أزمة المحروقات …

اترك رد

error: Content is protected !!