الرئيسية / الوضع الأمني / مقتل شاب برصاص ميليشيات النظام على أطراف زاكية بريف دمشق.

مقتل شاب برصاص ميليشيات النظام على أطراف زاكية بريف دمشق.

أقدم عناصر حاجز عسكري تابع للنظام السوري على أطراف بلدة زاكية بريف دمشق الغربي على إطلاق النار بشكل مُباشر استهدف شاب من أبناء البلدة، أدى إلى مقتله على الفور.

وقالت مصادر أهلية لـ “صوت العاصمة” أن عناصر حاجز المملوك، الواقع بالقرب من فيلا خاصة تعود مُلكيتها لعلي مملوك، تعمدوا قتل الشاب “محمد شودب” البالغ من العمر 17 عام، وذلك بعد مُشادة كلامية جرت بينه وبين عناصر الحاجز، إثر طلبهم أوراق مُلكية الدراجة النارية التي يقودها.

وأكدت مصادر “صوت العاصمة” أن عناصر الحاجز امتنعوا عن تسليم جثمان الشاب لذويه لعدة ساعات، قبل أن يتدخل وجهاء البلدة لاستلامها ودفنه بشكل عاجل وإغلاق ملف قتله على يد عناصر تابعين للنظام السوري.

وتُعتبر حادثة مقتل شاب على يد ميليشيات النظام الأولى من نوعها في بلدة زاكية، منذ خروج فصائل المُعارضة منها ضمن اتفاق التسوية عام 2017، الذي انتهى بإعلان النظام سيطرته على بعض مناطق الريف الغربي لدمشق، لكنه قواته لم تدخل مركز زاكية حتى اليوم.

رابط مختصر:

شاهد أيضاً

اعتقالات وحواجز مؤقتة بعد وصول قوائم احتياط جديدة إلى النبك بريف دمشق

صوت العاصمة – خاص أرسلت شُعبة التجنيد العامة، مطلع آذار الجاري، قوائم تضم أسماء أكثر …

اترك رد

error: Content is protected !!