الرئيسية / الوضع الأمني / حاجز جديد للمُخابرات الجويّة بين نهر عيشة والميدان.

حاجز جديد للمُخابرات الجويّة بين نهر عيشة والميدان.

وضعت المُخابرات الجوية حاجزاً جديداً في الطريق الواصل بين حي نهر عيشة وجسر الميدان، بالقرب من مبنى النقل الجديد، الذي من المُفترض أن يُصبح لاحقاً وزارة النقل.

وقال مراسل “صوت العاصمة” في المنطقة، أن الحاجز مؤلف من ضابط وثلاث عناصر، يتناوب عليها ثلاث ورديات يومياً، جميعهم تابعين لإدارة الاستخبارات الجوية، فضلاً عن وجود غُرفة مسبقة الصنع تحوي جهاز حاسب مُتصل بالإنترنت لإجراء الفيش الأمني، وجهاز باركود لفحص الهويات الشخصية المُزوّرة.
 
ووفقاً لمصادر مُطلعة، فإن وضع الحاجز الجديد يأتي لسببين اثنين، الأول هو اتخاذ مئات السيارات يومياً لهذا الطريق تجنباً للمرور في الازدحام الخانق عند نفق “الفحامة” حيث يتواجد حاجز آخر تابع للاستخبارات الجوية أيضاً، والسبب الثاني فهو الازدحام الحاصل في الشارع نتيجة افتتاح مديرية النقل بمدينة دمشق في مبنى الوزارة عوضاً عن وجودها في ساحة باب مصلى.
 
ووفقاً لإحصائية خاصة بشبكة “صوت العاصمة” أجرتها عام 2017، فإن مدينة دمشق ومحيطها القريب يحوي قرابة 248 حاجز أمني وعسكري، يُسيطر عليها مختلف الفروع الأمنية فضلاً عن ميليشيات يحمل بعضها الطابع طائفي.
 
وسعى النظام السوري، وفقاً لتصريحاته، إلى إزالة بعض الحواجز العسكرية في عمق دمشق، تمهيداً لإزالتها بالكامل، إلا أن ما جرى هو إزالة الحواجز الغير ضرورية، والتي يمكن الاستغناء عنها بحواجز أخرى تتبع لجهات ثانية على نفس الطريق.
 
 
 
 
رابط مختصر:

شاهد أيضاً

حرستا: النظام يُفرج عن معتقلين لديه ويحكم بالإعدام على آخرين

صوت العاصمة – خاص أصدر النظام السوري خلال آذار الفائت، قرارات تقضي بإعدام عدد من …

اترك رد

error: Content is protected !!