الرئيسية / أخبار / عودة الدُفعة الثانية من أبناء معضمية الشام اللاجئين في لبنان.

عودة الدُفعة الثانية من أبناء معضمية الشام اللاجئين في لبنان.

 
أعاد النظام السوري الدُفعة الثانية من أبناء معضمية الشام، اللاجئين في دولة لبنان المُجاورة، بتنسيق مع الأمم المتحدة والحكومية اللبنانية، عبر الحدود البرية بالقرب من العاصمة دمشق.
 
وبحسب مراسل “صوت العاصمة” في المدينة، فإن الدفعة الثانية بلغت 110 أشخاص وصلوا إلى مدينتهم بتاريخ 22 آب الجاري، بينهم مطلوبين للأجهزة الأمنية ومنشقين عن جيش النظام.
 
ووفقاً لمصادر “صوت العاصمة” فإن جميع من عاد في الدفعة الثانية كان النظام قد أتم ملف التسوية الخاص به، وصدور موافقة من الأمن الوطني على عودته دون أي عواقب أمنية.
 
وأكدت مصادر “صوت العاصمة” وجود دفعتين من اللاجئين في لبنان من أهالي معضمية الشام، سيتم إرجاعهم إلى سوريا خلال الفترة القادمة بعد إنتهاء الإجراءات الأمنية والحصول على الموافقات من الأمن الوطني.
 
وكان النظام السوري قد أعاد 70 من أبناء معضمية الشام في حزيران المنصرم، بتنسيق مع الأمم المتحدة والهلال الأحمر والجانب اللبناني، لاقت عودة اللاجئين حينها ضجّة إعلامية كبيرة من الجانبين السوري واللبناني، وسط ترويج روسي لعودة اللاجئين بضمانتهم، إلا أن الدفعة الثانية لم تشهد أي حضور إعلامي من أي جانب وجاءت ضمن العطلة الرسمية في ثاني أيام عيد الأضحى المُبارك.
 
وأكدت مصادر “صوت العاصمة” أن التسجيل للعودة في مكتب لبنان قد انتهى رسمياً، وسيتم إنهاء ملفات التسوية الخاصة بالراغبين بالعودة، ليتم إرجاعهم خلال الفترة الماضية.
 
ويأتي إعادة اللاجئين السوريين إلى سوريا ضمن خطة يتبعها لبنان منذ أشهر، حيث شهدت بلدات في القلمون الغربي عودة مئات العوائل سابقاً بالتنسيق بين النظام السوري والحكومة اللبنانية، على أن يتم إجراء تسويات للعائدين وسحب المطلوبين للتجنيد الإجباري مُباشرة.
رابط مختصر:

شاهد أيضاً

النظام يُغلق “مشفى السل” في كفربطنا بعد 8 أشهر من خروج المُعارضة.

أًصدرت مديرية الصحة في ريف دمشق، التابعة لحكومة النظام السوري، قراراً بإغلاق “مشفى السل” الواقعة …

اترك رد