الرئيسية / أخبار / تلوّث في مياه الشرب بمنطقة المزة 86 

تلوّث في مياه الشرب بمنطقة المزة 86 



تعرضت مياه الشرب في منطقة المزة 86 لتلوث كبير منذ أسبوع، نتيجة اختلاطها بمياه الصرف الصحي، في ظل إهمال كبير من حكومة النظام ومؤسسة المياه العامة لشكاوى الأهالي المستمرة منذ أيام.

ونقلت وسائل إعلام موالية للنظام عن مسؤول في مؤسسة المياه قوله: إن الورشات التابعة للمؤسسة أكدت وجود تلوث في مياه الشرب في منطقة المزة 86 جراء تسريب مياه الصرف الصحي إليها، نتيجة انكسار أحد أنابيب الصرف الصحي في أحد المواقع التي أجرت فيها المؤسسة عمليات حفر.

وأكد المصدر أنه تم قطع مياه الشرب عن المنطقة ووضع إشارات على النقاط الموجودة، والتي بلغت 11 نقطة يُشتبه أنها تعرضت للتلوث بمياه الصرف الصحي.

وقال مدير الصيانة في مؤسسة المياه “منذر أمين” إن ما تعرضت له مياه الشرب في المنطقة هو حالة تلوث مثبتة يتم معالجتها، مؤكداً أن الخلل الرئيسي يكمن في وجود شبكة الصرف الصحي فوق شبكة مياه الشرب بعكس ما يجب أن تكون، الأمر الذي أدى إلى إغراق انابيب مياه الشرب بمياه الصرف الصحي بسبب الضخ المتقطع لمياه الشرب، والذي تسبب بتسرب المياه الملوثة إليها.

وليست منطقة الـ 86 وحدها من تُعاني من تلوث المياه في محيط دمشق، فبلدة بيت سحم جنوبي دمشق تشهد تلوث كبير في مياه الآبار المُستخدمة من قبل الأهالي منذ عامين تقريباً، رغم دخول عدد كبير من الورشات في فترة الهدنة بين فصائل المُعارضة والنظام إلا أن المشكلة لا تزال قائمة حتى اللحظة، حيث أن الأهالي مُضطرين للاستغناء عن الآبار القادمة من مضخات المؤسسة العامة للمياه واللجوء إلى مياه الصهاريج النقية للشرب والطبخ.

وتُعتبر منطقة الغوطة الشرقية أكثر المناطق التي شهدت المياه فيها تلوثاً كبيراً، نتيجة القصف العنيف الذي طال قنوات الضخ خلال السنوات الماضية، وأدى إلى تسرب مياه الصرف الصحي إلى مياه الشرب، فضلاً عن ضخ مياه الصرف الصحي بشكل مُتعمد إلى داخل مياه الشرب من قبل النظام، والتي تسبب بحالات تسمم كبيرة، توقف خلالها الأهالي عن استخدام تلك المياه للشرب ولجؤوا لحفر آبار يدوياً، وسحب المياه بشكل بدائي تجنباً للأمراض.

ويتسبب تلوث مياه الشرب بعدة أمراض خطيرة منها التهاب الكلية والكبد والملاريا والكوليرا والتسمم، وقد لاتظهر الأعراض بها بشكل مباشر أو ملحوظ إلا بعد مرور فترة زمنية كبيرة تكون المرحلة المرضية بها متطورة وخطيرة للغاية ويصعب علاجها.

وقد توصلت أحدث الأبحاث العلمية في مجال الأمراض التي تنتج عن تلوث مياه الشرب أن كثير من الأمراض السرطانية التي يصاب بها الإنسان في الآونة الأخيرة على علاقة وثيقة بتناول المياه الملوثة.

رابط مختصر:

شاهد أيضاً

ألف متطوع في جيش النظام من أبناء جنوب دمشق.

صوت العاصمة – خاص وصل عدد المتطوعين في جيش النظام من أبناء وسُكّان البلدات الثلاث …

اترك رد