الرئيسية / أخبار / تحذيرات لشركات الطيران من شن هجمات تستهدف سوريا.

تحذيرات لشركات الطيران من شن هجمات تستهدف سوريا.

حذرت المنظمة الأوربية للسلاح الجوية (يوروكونترول) شركات الطيران المدني بضرورة توخي الحذر في منطقة شرق المتوسط لاحتمالية شن ضربات جوية تستهدف نظام الأسد خلال 72 ساعة القادمة.

وقالت المنظمة إنه من الممكن استخدام صواريخ جو – أرض أو صواريخ كروز أو النوعين معاً خلال تلك الفترة، مشيرة إلى احتمال تعرض أجهزة الملاحة اللاسلكية لعمليات تشويش خلال فترات متقطعة، فيما لم تحدد المنظمة عبر موقعها الالكتروني مصدر التهديد المحتمل.

وذكرت أن من الممكن استخدام صواريخ جو-أرض أو صواريخ كروز أو النوعين معاً خلال تلك الفترة وأن هناك احتمالا لتعرض أجهزة الملاحة اللاسلكية للتشويش على فترات متقطعة, ولم تحدد يوروكونترول على موقعها الإلكتروني مصدر أي تهديد محتمل

وقالت “ينبغي توخي الحذر عند تخطيط العمليات الخاصة بالرحلات في شرق المتوسط/منطقة معلومات الطيران الخاصة بنيقوسيا”

وتشير الخريطة على الموقع الإلكتروني لمنطقة معلومات الطيران الخاصة بنيقوسيا والواردة في بيان يوروكونترول، إلى أن المنطقة تغطي جزيرة قبرص والمياه المحيطة بها

وشمل بيان يوروكونترول منطقة أوسع خارج المجال الجوي الذي تسيطر عليه دمشق 

وسبق أن أصدرت هيئات للطيران في دول منها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وألمانيا تحذيرات لشركات الخطوط الجوية من دخول المجال الجوي السوري، مما دفع العديد منها إلى تجنب المنطقة

ومن المقرر أن يزور فريق من منظمة حظر الأسلحة الكيميائية سوريا قريبا لتحديد نوع الهجوم الذي جرى مطلع الاسبوع في مدينة دوما قرب العاصمة دمشق، لكن المنظمة لن تسعى لتحديد الجهة المسؤولة.

وتدرس الولايات المتحدة وحلفاؤها عملاً عسكرياً لمعاقبة النظام السوري عقب هجوم كيميائي على مدينة دوما.

وكان ترامب قد حذر من رد سريع وقوي بمجرد التأكد ممن تقع عليه مسؤولية الهجوم.

وشهد مجلس الأمن مساء أمس انقسام بين روسيا والولايات المتحدة ولم تنجح كلتاهما بتمرير مشاريع قرارات تخص الهجمة الكيميائية التي حصلت مطلع الاسبوع في دوما قرب دمشق حيث استخدمت روسيا حق الفيتو لمشروع القرار الامريكي بينما المشروع الروسي لم يتلقى سوى ستة أصوات من بينهم روسيا.

وعقب الهجوم الكيميائي وصل الجانب الروسي إلى اتفاق مع فصيل جيش الاسلام لتسليم المختطفين, واخلاء المدينة من المقاتلين باتجاه الشمال السوري, ويتواصل تطبيق الاتفاق إذ يستمر إجلاء الآلاف من مدينة دوما حتى الآن.

رابط مختصر:

شاهد أيضاً

“قوات الغيث” تنتشر في محيط الحجر الأسود والتعزيزات مستمرة.

استقدم النظام السوري قوات الغيث إحدى المجموعات التابعة لـ “الفرقة الرابعة” أشهر الفرق العسكرية لدى …

اترك رد